رمز الخبر: ۲۸۵۳۸
تأريخ النشر: 10:39 - 26 January 2011
عصرايران - اشاد وزير الثقافة والفنون والتراث القطري حمد بن عبد العزيز الكواري بالمكتبة الوطنية الايرانية ووصفها بانها مفخرة للعالم الاسلامي، لافتا الى التراث الثري الذي تمتلكه البلدان الاسلامية.

واضاف الكواري في تصريحات ادلى بها على هامش تفقده يوم الاثنين للمكتبة الوطنية الايرانية، وقال ان المكتبة الوطنية في الجمهورية الاسلامية الايرانية والتي تعتبر احدى اكبر المكتبات في البلاد وتشكل تراثا ثقافيا وعلميا للشعب الايراني ينبغي ان تؤدي دورا مهما للغاية في ارساء التضامن بين الشعوب.

واعرب الكواري عن ارتياحه لان بلدا كبيرا ومسلما مثل ايران يولي اهمية خاصة بالكتب والمكتبات. كما اعرب عن امله بان تسفر زيارته التفقدية للمكتبة الوطنية عن تعزيز العلاقات الثقافية وتبادل التجارب بين المكتبتين الوطنيتين في كلا البلدين.

وخلال تفقده لاقسام المكتبة الوطنية ابدى دهشته لاقسام الدراسات الايرانية والاسلامية والامانات واعرب في ذات الوقت عن استعداده لاقامة المزيد من التعاون بين المكتبتين الوطنيتين في ايران وقطر.
ولفت الى ان الدوحة اختيرت في العام الماضي عاصمة للثقافة في العالم العربي واكد ان قطر تسعى من خلال التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون بين البلدين الى اتخاذ الخطوات اللازمة لتاسيس غرفة لبلاده في المكتبة الوطنية الايرانية.

واكد وزير الثقافة والفنون والتراث القطري مرة اخرى توجيه بلاده دعوة رسمية للجمهورية الاسلامية الايرانية للحضور في معرض الدوحة الدولي للكتاب كضيف خاص.

واردف، ان معرض الدوحة الدولي للكتاب والذي سيفتتح في كانون الاول/ديسمبر القادم سيخصص افضل واكبر صالة فيه للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي ختام تفقده للمكتبة الوطنية الايرانية وقع الوزير القطري حمد بن عبد العزيز الكواري على سجل الحضور في المكتبة واشاد بالاهمية الكبيرة التي توليها ايران للكتب والمكتبات.

وكتب انه يهنئ الحكومة الايرانية الشقيقة بالنيابة عن الحكومة القطرية، معربا عن امله باقامة تعاون ثقافي وثيق بين البلدين.

كما التقى وزير الثقافة والفنون والتراث القطري حمد بن عبد العزيز الكواري بآية الله مقتدائي في قم واعرب عن شكره لله تعالى وابتهاجه حيال العلاقات الطيبة بين ايران وقطر.

وتفقد وزير الثقافة القطري بيت مؤسس الجمهورية الاسلامية الايرانية الامام الخميني (قدس) في قم، والتقى المرجع الديني آية الله جعفر سبحاني (احد مراجع الدين في قم جنوب طهران)،وقال انه في السابق كان يبث قول او تصريح في مسجد او ضمن حشد صغير ما ويبقى هذا التصريح محصورا ضمن الاطار المذكور لكنه بالنظر الى التقدم التكنولوجي الحاصل في الوقت الراهن فان اي تصريح في قناة فضائية ما يلقي انعكاسا على الصعيد العالمي .

واكد الكواري ضرورة تجنب كافة الاساليب المؤدية الى حصول الخلافات «وانه بدلا من الاستخدامات غير الصحيحة لوسائل الاعلام ينبغي استخدامها باتجاه صنع الوحدة والتكاتف بين المسلمين».

ووصف وزير الثقافة القطري بالمهم الدور الذي يؤديه علماء الدين سواء الشيعة او السنة في احلال الوحدة والتضامن بين هاتين الطائفتين .

واضاف، ان علماء الدين الشيعة والسنة يضطلعون بدور مصيري في ارساء الوحدة بين هاتين الطائفتين الاسلاميتين لذلك ينبغي المزيد من التقارب مع بعضهما البعض .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: