رمز الخبر: ۲۸۵۶
ووصف وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية الممر المائي لنهر اروند بانه مهم، مؤكدا ان استخدام هذا الممر المائي بامكانه ان يحقق مصالح كبيرة للمنطقة وشعوبها.
اكد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية على ضرورة تفويض ادارة شؤون العراق بشكل تام الى الحكومة العراقية القانونية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان منوجهر متكي قال مساء الثلاثاء خلال لقائه مع محمد الحاج حمود وكيل وزير الخارجية العراقي ان طهران ساندت دوما استتباب الهدوء والاستقرار في العراق، واشار الى العلاقات المتنامية بين البلدين خلال السنوات الاخيرة، معربا عن امله بفتح مرحلة جديدة من التعاون بين الجانبين خلال الزيارة الوشيكة لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى بغداد.

ووصف وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية الممر المائي لنهر اروند بانه مهم، مؤكدا ان استخدام هذا الممر المائي بامكانه ان يحقق مصالح كبيرة للمنطقة وشعوبها.

ومن جانبه وصف وكيل وزير الخارجية العراقي الذي يزور طهران على رأس وفد فني للمشاركة في اجتماع اللجنة الحدودية المشتركة بين ايران والعراق، محادثاته مع الجانب الايراني بانها ايجابية، معربا عن امله بان توفر هذه المحادثات ارضية مناسبة للزيارة التاريخية والهامة التي سيقوم بها رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية احمدي نجاد الى العراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: