رمز الخبر: ۲۸۵۶۵
تأريخ النشر: 09:24 - 28 January 2011
وقال اية الله مصباح يزدي ان المجتمع باسره وحتى الاحداث يعرفون اليوم بان اكبر القوى في العالم هي اليوم بحاجة الى ايران من اجل التوصل الى نتائج لتسوية المعادلات الدولية.
عصر ايران – قال عضو رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم اية الله مصباح يزدي ان انتصار الثورة في تونس ومظاهرات الشعب المصري، حصت كلها ببركة عشرة الفجر وانتصار الثورة الاسلامية في ايران.

وقال اية الله مصباح يزدي ان المجتمع باسره وحتى الاحداث يعرفون اليوم بان اكبر القوى في العالم هي اليوم بحاجة الى ايران من اجل التوصل الى نتائج لتسوية المعادلات الدولية.

واضاف ان العزة التي نالها اليوم الشعب الايراني حصلت في ظل انتصار الاسلام وهي ثمرة الدماء الزكية التي سالت في هذا الطريق.

واكد ان جميع الانتصارات هي من جانب الله سبحانه وتعالى ويجب العمل للحفاظ على هذه النعمة بافضل وجه.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: