رمز الخبر: ۲۸۵۸۹
تأريخ النشر: 10:05 - 29 January 2011
عصرايران - وكالات - ناقش الدكتور علي مالك حسيني رئيس قسم زراعة الأعضاء في جامعة شيراز الإيرانية، والدكتور'كامران لنكراني من مشفى نيماز الجامعي، مع الدكتور رضا سعيد وزير الصحة السوري يوم الاربعاء في دمشق الخطوات المطلوبة للانطلاق ببرنامج زراعة الكبد في سوريا ومستلزمات ذلك من تجهيزات طبية وغرف عمليات وكوادر طبية وتمريضية.

وذكرت وكالة الانباء السورية 'سانا'، ان الوفد الايراني اعرب عن رغبة مشفى نيماز بتقديم الدعم للجانب السوري للبدء بزراعة الكبد، مشيرا لضرورة توفر فريق طبي مؤهل من كافة الاختصاصات وتجهيزات طبية وغرف عمليات ملائمة، موضحا ان نجاح الأمر يتطلب وقتا وخبرة وتدريبا وخلفية علمية وبحثية.

بدوره بين سعيد ضرورة البدء بمشروع زراعة الكبد لمساعدة المرضي والحالات الموجودة في المشافي السورية وضمان حياة صحية نوعية لهم، معربا عن رغبته بتفعيل التعاون وتسريعه لإطلاق البرنامج ونقل خبرة وتجربة الجانب الإيراني للأطباء في سوريا.

من جانبه قال الدكتور 'أحمد عجة' مدير مشفى دمشق: ان وفدا طبيا سوريا زار مشفى نيماز الايراني نهاية العام الماضي واطلع علي تجربة زراعة الأعضاء فيه وشارك في عمليات لزراعة الكبد، موضحا أن الوفد الإيراني سيشارك في ورشة عمل بمشفى دمشق حول زراعة الكبد وإجراء عملية لزراعة الكلية غدا للاطلاع علي مدى جاهزية الفريق السوري للقيام بزراعة كبد.

وأشار إلى أن وفدا إيرانيا سيزور دمشق في الفترة القادمة لإجراء أول عملية زراعة كبد ومتابعتها وتدريب الكوادر الطبية السورية وتأهيلها في هذا المجال.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: