رمز الخبر: ۲۸۶۳۸
تأريخ النشر: 08:33 - 31 January 2011
واشار وزير الدفاع الي تحسين المسار 'سفير -1' من اجل اطلاق القمر الصناعي ومن ضمنها الاجهزة الارضية والتوجيه والسيطرة وقاعدة الاطلاق بزدياة ارتفاع الحضيض المداري من 250 كيلومترا الي 275 كيلومترا.
عصرايران - ارنا- اعلن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد احمد وحيدي بان مشاريع هذه الوزارة في اطار المسبار 'سفير' والاقمار الصناعية 'رصد' و'فجر' و'باحث 4' والمقر الارضي للقيادة والسيطرة للامن الفضائي، هي الان جاهزة او علي اعتاب التدشين.
   
وقال العميد وحيدي يوم الاحد في مراسم افتتاح اكبر مركز لمختبرات المنشآت والانظمة الفضائية في منطقة الشرق الاوسط والتي جرت بحضور رئيس الجمهورية علي اعتاب عشرة الفجر ويوم 3 شباط يوم التكنولوجيا النووية، ان القمر الصناعي 'فجر' يعتبر اول قمر صناعي للبلاد بمهمة المناورة المدارية والقدرة علي تغيير المدار من 300 - 450 كيلومترا بيضويا الي مدار 450 كيلومترا دائريا والذي من شانه زيادة عمر القمر الصناعي بمدة عام ونصف العام.

واشار الي القمر الصناعي 'رصد' كاول قمر صناعي للتصوير بقابلية التصوير والقدرة علي التجزئة الافضل من 200 متر، وقال بشان المسبار 'سفير 1'، ان قدرة المحرك لهذا القمر الصناعي ارتفعت من 32 الي 37 (زيادة بنحو 50 بالمائة في الوزن و 25 بالمائة في الارتفاع) بقابلية حمل القمر حتي وزن 50 كيلوغراما في مدار بيضوي 300-450 كيلومترا.

واشار وزير الدفاع الي تحسين المسار 'سفير -1' من اجل اطلاق القمر الصناعي ومن ضمنها الاجهزة الارضية والتوجيه والسيطرة وقاعدة الاطلاق بزدياة ارتفاع الحضيض المداري من 250 كيلومترا الي 275 كيلومترا.

واعتبر القمر الصناعي 'باحث 4' من المشاريع الاخري في وزارة الدفاع الجاهزة للتدشين والتي لها قابلية حمل مجموعة الاختبار الفضائي وكائنا حيا الي ارتفاع اكثر من 120 كيلومترا، وذلك بالتعاون مع مركز الابحاث الجوية الفضائية.

وقال العميد وحيدي بشان مهمات المركز الارضي الثابت، ان هذا المركز له استخدامات لاستلام الصور من الاقمار الصناعية للاستشعار عن بعد بقطر هوائي 6 امتار وشبكة قيادة وسيطرة الامن الفضائي، ومركز اختبار محرك حامل القمر الصناعي لغاية 150 طنا، والمنظومة الشاملة للاستفادة من المعلومات الفضائية.

واعلن كذلك عن البدء بتدشين المرحلة الاولي من مركز المراقبة الفضائية في البلاد وقال، ان هذا المركز سيكون مجهزا بمنظومة التتبع والكشف الرقمي ومنظومة التتبع الفضائي.

واعتبر وزير الدفاع تصميم وانشاء مركز اختبارات الانشاءات والانظمة الفضائية خطوة واسعة وراسخة اتخذها الخبراء المتمرسون والماهرون في وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة في 3 شباط عام 2009، حيث انهم وبوضعهم القمر الصناعي المحلي 'سفير' في مدار الارض قد حققوا امل الشعب الايراني الثوري والابي في اقتحام الفضاء مما اثار دهشة واشادة الاصدقاء وحتي الاعداء.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: