رمز الخبر: ۲۸۷۸
ولفت الي ان خروج الاستثمارات الاجنبيه من سوق المال والبورصه قبل ‪۳‬ سنوات من دخولها يعد امرا غير ممكن، واشار الي مساع تقوم بها موسسه البورصه لاصلاح هذا النظام الداخلي.
اكد رئيس موسسه البورصه والاوراق الماليه علي صالح ابادي امس الاربعاء، ان تنفيذ الماده الدستوريه ‪ ۴۴‬سيرفع من قيمه سوق المال الايراني من ‪ ۵‬مليارات دولارات في المرحله الراهنه الي نحو ‪ ۱۵۰‬مليار دولار.

واشار صالح ابادي في تصريحات ادلي بها امس الاربعاء في الورشه التعليميه للماده ‪ ۴۴‬من الدستور الي امكانيه حضور المستثمرين الاجانب في سوق المال الايراني، وقال ان هناك امكانيه متوفره للاستثمارات الاجنبيه في سوق المال الايراني بنسبه ‪ ۱۰‬بالمائه حاليا.

ولفت الي ان خروج الاستثمارات الاجنبيه من سوق المال والبورصه قبل ‪۳‬ سنوات من دخولها يعد امرا غير ممكن، واشار الي مساع تقوم بها موسسه البورصه لاصلاح هذا النظام الداخلي.

واعتبر الاستثمارات في سوق المال الايراني بان له بعض القيود، موكدا علي خلق التمهيدات المناسبه للاستثمارات في سوق المال بصوره ذكيه وتدريجيه.

ولفت صالح ابادي الي قانون الغاء ‪ ۱۰‬بالمائه من دفع الضرائب والتي تعتبر من مزايا حضور الشركات في سوق المال الايراني بالاضافه الي سهوله بيع وشراء الاسهم من قبل المستثمرين المحليين.


ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: