رمز الخبر: ۲۸۷۸۸
تأريخ النشر: 09:33 - 09 February 2011
عصرايران - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست يوم أمس الثلاثاء أن بلاده على استعداد للتعاون مع دول المنطقة وخاصة الدول العربية في المجال النووي، داعياً المجتمع الدولي "إلى اتخاذ موقف حازم حيال الترسانة النووية "الإسرائيلية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "ارنا" عن مهمانبرست قوله في مؤتمره الصحفي الأسبوعي إن إيران تعتبر الأنشطة النووية السلمية "جزءا من حقوق الشعب الإيراني وإنها لن تتفاوض مع الآخرين بشأن ذلك".

وأضاف أن " إيران مستعدة للتعاون مع دول المنطقة وخاصة الدول العربية في هذا الصدد". وجدد استعداد طهران للتحاور مع دول مجموعة (5+1) حول النشاطات النووية العامة في العالم. وقال: " يمكن لنا في هذا الصدد التحاور مع الآخرين حول ثلاث قضايا رئيسية هي نزع الأسلحة النووية، وعدم انتشار هذه الأسلحة الفتاكة، وإمكانية استفادة كافة البلدان من التقنية النووية السلمية".

إلى ذلك؛ قال مسؤول إيراني رفيع المستوى أمس الأول إن بلاده في وضع أمني أفضل من السنوات الفائتة.

ونقلت محطة "برس تي في" الإيرانية عن مساعد وزير الداخلية لشؤون الأمن علي عبداللاهي أن "الإحصائيات تظهر أن إيران في وضع جيد من الناحيتين الاجتماعية والأمنية بشكل عام".

وأضاف أنه مقارنة بالوضع الأمني لإيران في السنوات الأخيرة فإن الوضع الحالي تحسّن كثيراً، وأن إيران صمدت في وجه مؤامرات الأعداء. وعن الوضع الأمني على الحدود بين إيران وباكستان، قال المسؤول الإيراني إن بلاده طلبت من إسلام أباد مساعدتها في الحفاظ على أمن المناطق الحدودية بين البلدين. وأضاف "على الدول المجاروة أن تعلم أننا قلقون على أمننا الخاص".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: