رمز الخبر: ۲۸۸۹۳
تأريخ النشر: 09:24 - 14 February 2011
ويخضع عباس دواني رئيس قسم الفيزياء بجامعة الامام الحسين لعقوبات دولية بسبب مشاركته حسبما يقول مسؤولون غربيون في ابحاث يشتبه انها تتعلق بالاسلحة النووية.
عصرايران - ذكرت وكالة فارس الايرانية شبه الرسمية للانباء يوم الاحد ان العالم النووي الايراني الذي نجا من محاولة اغتيال في نوفمبر تشرين الثاني الماضي عين رئيسا لهيئة الطاقة الذرية الايرانية.

وكان فريدون عباسي دواني اصيب بجراح طفيفة في واحد من هجومين بالقنابل يوم 29 نوفمبر تشرين الثاني. وقتل الهجوم الثاني عالما نوويا اخر. وقالت طهران ان التفجير المزدوج عملية اسرائيلية استهدفت الاضرار ببرنامج ايران النووي.

ويخضع عباس دواني رئيس قسم الفيزياء بجامعة الامام الحسين لعقوبات دولية بسبب مشاركته حسبما يقول مسؤولون غربيون في ابحاث يشتبه انها تتعلق بالاسلحة النووية.

وقالت وكالة فارس "عين الرئيس محمود احمدي نجاد في مرسوم صدر اليوم الاحد فريدون عباسي دواني نائبا للرئيس ورئيسا لهيئة الطاقة الذرية."

ويأتي منصب نائب الرئيس بحكم الوظيفة على رأس هيئة الطاقة الذرية ويعكس اهميتها في الجمهورية الاسلامية حيث يعتبر مسعى الوصول الى التكنولوجيا النووية رمزا لمقاومة الولايات المتحدة واسرائيل.

وتنفي طهران انها تسعى للحصول على اسلحة نووية وتؤكد ان لها الحق في امتلاك طاقة نووية سلمية. لكن المخاوف الدولية بشأن انشطتها ادت الى اربع مجموعات من عقوبات الامم المتحدة واجراءت اشد صرامة من جانب كل من واشنطن واوروبا.

وسيحل عباسي دواني محل علي اكبر صالحي الذي عين وزيرا للخارجية في ديسمبر كانون الاول.

واعترى الجمود المحادثات الاخيرة بين ايران والولايات المتحدة وفرنسا والمانيا والصين وروسيا وبريطانيا مما اثار احتمال فرض عقوبات جديدة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: