رمز الخبر: ۲۹۰۹۶
تأريخ النشر: 09:53 - 23 February 2011
عصرايران - وكالات - أفاد موقع إلكتروني إيراني معارض أن قوات الامن الإيرانية التي تحتجز مهدي كروبي أحد أبرز رموز المعارضة في إيران في بيته، تعزله تماماً عن العالم الخارجي وقامت باعتقال نجله علي.

وقال موقع "سهامنيوز" التابع لكروبي ان "عناصر من قوات الامن هاجموا منزل كروبي بعد ظهر الاثنين"، مضيفاً ان زوجته "احتجزت في غرفة وكروبي في أخرى، ثم باشر عناصر الامن تفتيش المنزل وبدلوا كل اقفال الابواب". وأكد "منذ ذلك الحين لم يرد اي خبر عن مصير كروبي وزوجته".

وذكر الموقع ان قوات الامن اعتقلت علي كروبي احد ابناء رئيس البرلمان السابق مساء الاثنين.

وكتب أن قوات الامن "هاجمت" ايضا منزل ابن آخر لكروبي هو حسين، لكنها لم تتمكن من اعتقاله لأنه لم يكن في المنزل.

كذلك تحتجز قوات الأمن الإيرانية الزعيم المعارض الآخر رئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي ومعه زوجته زهرا رهنورد منذ 16 شباط (فبراير) الجاري في منزلهما حيث هما معزولان تماماً عن العالم، وفق ما اورد موقع "كلمة" التابع لموسوي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: