رمز الخبر: ۲۹۳۴
واضاف ثمره هاشمي في تصريح ادلي بها اليوم الاحد علي اعتاب زيارته لليابان، ان مجلس الامن اصدر قرارين ضد ايران وفق معلومات خاطئه عن الملف النووي بيد ان التقرير الاخير للبرادعي بهذا الشان اكد بصوره بديهيه بان هذين القرارين كانا خاطئين تماما.
صرح كبير مستشاري رئيس الجمهوريه مجتبي ثمره هاشمي اليوم الاحد، ان التقرير الذي رفعه المدير العام للوكاله الدوليه للطاقه الذريه اثبت بان مجلس الامن اخطا تماما في قراريه ضد ايران حول الملف النووي.

واضاف ثمره هاشمي في تصريح ادلي بها اليوم الاحد علي اعتاب زيارته لليابان، ان مجلس الامن اصدر قرارين ضد ايران وفق معلومات خاطئه عن الملف النووي بيد ان التقرير الاخير للبرادعي بهذا الشان اكد بصوره بديهيه بان هذين القرارين كانا خاطئين تماما.

وكان التقرير الاخير الذي اصدره البرادعي حول النشاطات النوويه الايرانيه الذي احيل الي ‪ ۳۵‬عضوا لمجلس حكام الوكاله الدوليه قد اشاد بايران علي الشفافيه التي ابرزتها في برنامجها النووي خلال الاشهر الاخيره.

واوضح كبير مستشاري رئيس الجمهوريه انه حسب وجهه نظر ايران فان اي سوال لم يبق دون رد حول برنامجها النووي .

ولفت ثمره هاشمي الي ان المعلومات والتفاصيل الوارده في تقرير البرادعي اكدت ان كافه التصريحات التي ادلي بها المسوولون الايرانيون حول البرنامج النووي تقوم علي الحقيقه .

واضاف، ان المعلومات التي قدمتها الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه الي الوكاله الدوليه للطاقه الذريه كانت تصب في سياق معلومات الوكاله الدوليه ذاتها .

واشار الي الضغوط المفروضه علي الوكاله الدوليه الذريه، موضحا ان ايران اجابت علي كافه اسئله الوكاله الدوليه حول برنامجها النووي .

ولفت كبير مستشاري رئيس الجمهوريه الي ان البلدان الغربيه حاولت منذ اسبوعين التصويت لصالح قرار جديد ضد ايران وقدمت في هذا السياق وثائق الي الوكاله الدوليه الذريه واطلقت تهما جديده ضد البرنامج النووي الايراني .

واكد علي ضروره ان تصلح البلدان الغربيه اخطاء‌ها ازاء ايران بدلا من هذا التصرف وتقدم اعتذارها للشعب الايراني .

واوضح ان الوثائق التي قدمها الغربيون الي الوكاله الدوليه الذريه ضد البرنامج النووي الايراني غير صحيحه "وينبغي ان تقدم ادله عقلانيه ومقبوله".

وحول الطالب الجامعي الياباني المختطف في جنوب شرقي ايران من قبل مهربين مسلحين قال، ان المسوولين الايرانيين بذلوا كافه مساعيهم من اجل اطلاق سراح هذا الطالب "ساتوشي ناكامورا الذي اختطف في العام المنصرم".

واعرب ثمره هاشمي عن اسفه لان الارهابيين نقلوا هذا الطالب الياباني من ايران الي بلد مجاور لكن الدبلوماسيين الايرانيين يبذلون جهودهم بالتعاون مع هذا البلد المجاور من اجل الافراج عنه.


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: