رمز الخبر: ۲۹۳۵
واضاف، لو كانت لدي المسوولين العراقيين ملاحظات فانه عليهم طرح ومتابعه ذلك في اطار القنوات القانونيه، وان جر القضايا الشخصيه وادعاء‌ات من هذا القبيل الي وسائل الاعلام يتناقض مع الشوون السياسيه.
اعلن المتحدث باسم الحكومه العراقيه علي الدباغ بشان تصريحات محافظ البصره، ان محافظ البصره ليس له صلاحيه توجيه الاتهامات لدول الجوار.

وكان محافظ البصره قد زعم اول امس السبت بان القنصليه الايرانيه تعمل خارج اطار مسووليتها القانونيه وانها قدمت اموالا لاحد المرافقين الشخصيين ليقوم باغتياله مع شقيقه.

وقال الدباغ في تصريح لمراسل ارنا في بغداد، ان تصريح محافظ البصره "الوائلي" لا يمثل موقف الحكومه العراقيه.

واضاف، لو كانت لدي المسوولين العراقيين ملاحظات فانه عليهم طرح ومتابعه ذلك في اطار القنوات القانونيه، وان جر القضايا الشخصيه وادعاء‌ات من هذا القبيل الي وسائل الاعلام يتناقض مع الشوون السياسيه.

وتابع الدباغ، ان ايران والعراق يسعيان لتطوير العلاقات الثنائيه بينهما في جميع المجالات وان طهران اتخذت الخطي دوما في مسار دعم الحكومه العراقيه.

من جانبه صرح السفير الايراني في بغداد حسن كاظمي قمي قائلا، اننا نتابع موضوع تصريح محافظ البصره عبر القنوات القانونيه.

واضاف كاظمي قمي، من خلال الاتصالات التي اجريناها مع المسوولين العراقيين تم تكذيب ادعاء‌ات محافظ البصره واعتبروا مثل هذه التصريحات بانها تفتقد للاعتبار القانوني.

وقال، ان المسوولين العراقيين اكدوا في تصريحاتهم خلال الاتصالات معهم بانهم يتابعون الموضوع وسيتخذون الاجراء اللازم في هذا الصدد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: