رمز الخبر: ۲۹۴۶
وانتقد مندوب ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية هذه الوكالة لأنها قدمت وثائق "غير مصدقة " وتأخرت جدا في عرضها على ايران.
أكد مندوب ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية "علي اصغر سلطانيه" ان الادعاءات الجديدة بشأن وجود أنشطة نووية عسكرية في ايران مزورة ولا أساس لها من الصحة.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان سلطانية أدلى بتصريحات أمس الأحد لوكالة الصحافة الفرنسية حول التقرير الأخير لمدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي عن الأنشطة النووية المدنية الايرانية, أوضح فيها ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية لم تفسح المجال امام ايران لتقديم ايضاحات عن الادعاءات الجديدة التي وردت في تقرير الوكالة الأخير.
ووصف سلطانيه تلك الادعاءات بأنها "مزورة " و"لا أساس لها" من الصحة.

وانتقد مندوب ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية هذه الوكالة لأنها قدمت وثائق "غير مصدقة " وتأخرت جدا في عرضها على ايران.

وأشار سلطانية الى ان هذه الوثائق المزورة التي قدمتها الاستخبارات الامريكية لم تعرض على ايران الا قبل اسبوع من نشر التقرير في 22 من الشهر الجاري.

وأضاف "في 15 شباط/فبراير كان الموعد متأخرا وكان يستحيل " اعطاء الايضاحات المطلوبة, لافتا الى ان "كان عليهم اطلاعنا عليها مسبقا قبل عامين او ثلاثة اعوام عندما تحدثوا عن الأبحاث المزعومة ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: