رمز الخبر: ۲۹۶۵
وقدم مراسلوا وسائل الاعلام الكازاخستانية المشاركون في هذا المؤتمر الصحفي تهانيهم بالنصر النووي مشيدين بصمود الجمهورية الاسلامية الايرانية بوجه الغطرسة الأمريكية, ومعتبرين هذا النصر مدعاة فخر واعتزاز للشعب الايراني الأبي.
أعتبر السفير الايراني لدى كازاخستان "رامين مهمان برست" ان النصر النووي الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية هو ثمرة صمود الشعب والقيادة في الدفاع عن المصالح الوطنية.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان مهمان برست عقد أمس الاثنين مؤتمرا صحفيا شارك فيه مراسلوا وسائل الاعلام المقروءة والمرئية في كازاخستان شرح فيه مسيرة تعاون ايران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية والتنفيذ التام والناجح لخطة العمل المتفق عليها بين ايران وتلك الوكالة الدولية.

وأشار السفير الايراني لدى كازاخستان الى النقاط الصريحة والواضحة التي تضمنها تقرير مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن تسوية وحل جميع المسائل العالقة المرتبطة بالأنشطة النووية المدنية الايرانية, قائلا "لقد ثبت للعالم اليوم ان الممارسات السياسية اللامنطقية واللاقانونية لأمريكا وبعض الدول الاوروبية في توجيهها اتهامات لايران والضجيج الاعلامي بوجود انحراف في الأنشطة النووية المدنية الايرانية, لم تكن سوى ادعاءات واهية لاأساس لها من الصحة, ومواقفهم المعادية هذه تأتي استمرارا لمحاولاتهم السابقة والفاشلة في معارضتهم لتطور ورقي البدان المستقلة في العالم لاسيما ايران بعد انتصار الثورة الاسلامية".

وردا على اسئلة حول تقرير محمد البرادعي مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأخير والخطوة ذات المغزى التي اتخذتها بعض دول مجموعة (5+1) في مجلس الامن تزامنا مع حل وتسوية جميع النقاط الغامضة لدى الوكالة الذرية في الموضوع النووي الايراني, أكد مهمان برست ان امتلاك التقنية النووية المدنية الايرانية بطاقات وطنية يمثل انجازا كبيرا حققته الثورة الاسلامية, لافتا الى ان هذا النصر جاء ثمرة صمود الشعب والقيادة في الدفاع عن المصالح الوطنية والاعتماد على الطاقات الشابة الخلاقة في ايران الاسلامية.

وقدم مراسلوا وسائل الاعلام الكازاخستانية المشاركون في هذا المؤتمر الصحفي تهانيهم بالنصر النووي مشيدين بصمود الجمهورية الاسلامية الايرانية بوجه الغطرسة الأمريكية, ومعتبرين هذا النصر مدعاة فخر واعتزاز للشعب الايراني الأبي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: