رمز الخبر: ۲۹۷۷
واضاف اللواء جعفري ان علي قوات الحرس ان تتدرب جيدا لمواجهه الحروب النفسيه وهذا الامر يتطلب اعداد خطه تدريبيه متكامله .
قال القائد العام لقوات الحرس الثوره الاسلاميه اللواء محمدعلي جعفري ان مهمه حرس الثوره الاسلاميه تندرج في الدفاع عن مكتسبات الثوره حيث المعنويات تعتبر دافعا لمواجه التهديدات الخارجيه .

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان القائد العام لقوات الحرس الذي كان يتحدث في اجتماع قاده الحرس شدد علي ضروره الحفاظ علي الروح القتاليه و الجهوزيه والتدريب الجيد قائلا ان التهديدات ضد الثوره الاسلاميه تحولت من التهديدات المتكافئه الي التهديدات غير المتكافئه حيث ان التكتيكات الذكيه والجديده اصبحت تلعب دورا هاما في الحروب .

واضاف اللواء جعفري ان علي قوات الحرس ان تتدرب جيدا لمواجهه الحروب النفسيه وهذا الامر يتطلب اعداد خطه تدريبيه متكامله .

واكد القائد العام لقوات الحرس الثوره الاسلاميه ان ميادين القتال خلال فتره الدفاع المقدس كانت افضل ساحه للتدريب العلمي والعملي حيث كانت هذه الفتره مليئه بالانجازات العسكريه و التجربه القتاليه ولكن اليوم مواجهه الحروب النفسيه ايضا اصبحت تتطلب تدريبا عاليا .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: