رمز الخبر: ۳۰۰۰۱
تأريخ النشر: 10:13 - 18 April 2011
عصرايران - وكالات - هددت المملكة العربية السعودية بسحب بعثتها الدبلوماسية من الجمهورية الإسلامية الإيرانية بعد تعرضها لإعتداء من قبل متظاهرين إيرانيين متضامنين مع المتظاهرين البحرينيين الرافضين دخول القوات السعودية إلي البحرين.

وانتقد وكيل وزارة الخارجية السعودية تركي بن محمد في تصريح صحفي مساء الأحد الممارسات الإيرانية في منطقة الخليج الفارسي وحذر من إمتلاكها سلاح نووي يهدد المنطقة أو تصدير الثورة الإيرانية إلي العالم العربي .

وقال تركي : "أتمنى ألا تضطر الرياض لسحب بعثتها الدبلوماسية من طهران بعد تكرار الاعتداءات عليها من قبل المتظاهرين".

وكانت السفارة السعودية في طهران وقنصليتها العامة بمدينة مشهد قد تعرضتا يوم 12 أبريل/نيسان الحالي لهجوم من المتظاهرين الإيرانيين.

وفي وقت سابق قال الأمير تركي إن الشيعة في الخليج  الفارسي"إخوة لنا ولديهم الحقوق الوطنية تحت مظلة الانتماء لبلدانهم, وليس للخارج".

واستدعت وزارة الخارجية السعودية السفير الإيراني لدى المملكة الشهر الماضي وسلمته احتجاجا رسميا من الحكومة على الاعتداءات التي تعرضت لها مقار بعثتها الدبلوماسية في بلاده.

وكانت إيران قد انتقدت السعودية لإرسالها قوات إلى البحرين التي شهدت احتجاجات ضد الحكومة. وطالب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي السعودية والإمارات بالانسحاب فورا من البحرين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: