رمز الخبر: ۳۰۰۴۰
تأريخ النشر: 08:36 - 20 April 2011
وقال العميد احمد رضا بوردستان في كلمة القاها مساء الثلاثاء في جميع من الملحقين العسكريين الاجانب بمناسبة يوم الجيش ان اليوم وبهمة الخبراء الايرانيين قد وضعت احدث الاجهزة العسكرية والدفاعية تحت تصرف القوات العسكرية والشعب الايراني المسالم .
عصرايران - ارنا - قال قائد القوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية ان بلاده سترد بقوة وفورا علي اي عدوان علي اراضيها .
   
وقال العميد احمد رضا بوردستان في كلمة القاها مساء الثلاثاء في جميع من الملحقين العسكريين الاجانب بمناسبة يوم الجيش ان اليوم وبهمة الخبراء الايرانيين قد وضعت احدث الاجهزة العسكرية والدفاعية تحت تصرف القوات العسكرية والشعب الايراني المسالم .

واضاف بوردستان ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومن خلال تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال انتاج المعدات والاجهزة العسكرية المتطورة والحديثة تتمكن من الرد علي اي اعتداء اجنبي .

واكد ان جميع الطاقات والامكانيات الدفاعية الايرانية تقع في خدمة ضمان الامن والاستقرار في منطقة الخليج الفارسي الاستراتيجية والمصالح الوطنية الايرانية .

واشار العميد بوردستان الي التطورات التي تشهدها منطقتا الشرق الاوسط وشمال افريقيا وقال ان الحكومات التي تطلق شعارات الديمقراطية والدفاع عن حقوق الانسان تغض الطرف عن الظلم الصارخ الممارس ضد الابرياء في غزة والعراق وافغانستان وباكستان مؤكدا ان هذه الحكومات وباعتمادها الخدعة بصدد مصادرة الصرخات المطالبة بالحرية والاستقلال لشعوب تونس ومصر واليمن والبحرين وليبيا والدول الاخري في المنطقة.

وصرح : مما لاشك فيه فان التطورات المتسارعة الاخيرة في الشرق الاوسط وشمال افريقيا هي ناتجة عن التاثيرات العميقة للثورة الاسلامية الايرانية وانجازاتها مما اسفرت عن الصحوة الاسلامية في العالم الاسلامي وهيمنة قيم مثل مقارعة الظلم والمطالبة بالحرية والاستقلال والعدالة في المجتمعات الاسلامية مؤكدا ان هذه التطورات هي نهاية لاستراتيجية ايجاد شرق اوسط كبير من قبل الولايات المتحدة والكيان الصهيوني و تكوين وتشكيل شرق اوسط اسلامي .

وتابع قائد القوة البرية الايرانية ان الدول الغربية ومن خلال دعايات كاذبة تظهر البرنامج النووي السلمي الايراني كخطر علي دول المنطقة والعالم وانها بصدد تطبيق مشروع الخوف من ايران واثارة اجواء من الرعب والتهديد لابعاد دول المنطقة عن طهران بهدف بيع اسلحتهم المتطورة وغير قابلة للاستفادة اليها وذلك بغية الحفاظ علي مصالحها غير المشروعة .

واشار العميد بوردستان الي ان التاريخ الايراني الممتد منذ الاف السنين وخاصة خلال القرون الاخيرة خير دليل علي ان الايرانيين كانوا دوما من دعاة السلام والمحبة وكانوا لايسعون وراء العدوان علي الشعوب والدول الاخري وقال ان هذا الامر ناتج عن الثقافة الغنية والتعاليم الدينية والاسلامية للشعب الايراني .

واشار الي المكانة الايرانية المقتدرة في المنطقة وقال ان اي عدو لن يتمكن اليوم من اي عدوان عسكري ضد ايران المقتدرة لان اي عدوان في الظروف الحالية امر مستعبد جدا ويشكل انتحارا لاي معتد .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: