رمز الخبر: ۳۰۰۵۹
تأريخ النشر: 12:15 - 20 April 2011
حذّر محافظ البنك المركزي في الجمهورية الاسلامية الايرانية، محمود بهمني، الغرب من مغبة الاستمرار في فرض الحظر ضد ايران، مؤكداً ان بقاء الحظر المذكور يؤدي الى زيادة أسعار النفط الى 150 دولار للبرميل الواحد.

وأفادت وكالة أنباء‌ فارس، أن بهمني الذي زار أمريكا للمشاركة في اجتماع صندوق النقد الدولي الذي عقد في واشنطن، أعلن ذلك في حديث لصحيفة (واشنطن تايمز) الأمريكية، محذراً من مغبة عدم الغاء هذا الحظر الأحادي الجانب ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال بهمني: ان ايران بامكانها أن تؤدي دوراً فاعلاً في سوق الطاقة والوقود في العالم واذا لم يتم الغاء الحظر ضدها وخاصة المصرفية، فان أسعار النفط ستشهد زيادة ملحوظة للغاية. واعتبر المحاولات الأمريكية الرامية لاتهام البنك المركزي الايراني بتوفير الاعتمادات المالية للنشاطات الارهابية بأنها مزاعم كاذبة لا أساس لها من الصحة اطلاقاً، مشدداً على أن الجمهورية الاسلامية الايرانية تحظى بأكبر نسبة في مكافحة غسيل الأموال أو الارهاب المالي. وأكد ان الحظر المالي الذي فرضته قوي الاستكبار ضد المصارف الايرانية لم تترك أي تأثير على سير التداول بالعملة النقدية في البلاد، مشدداً على ان الاقتصاد الايراني الآن هو أقوى بكثير من السابق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: