رمز الخبر: ۳۰۰۶۶
تأريخ النشر: 08:45 - 21 April 2011
آية الله مكارم الشيرازي
و قال هذا المرجع الديني، ان اوضاع البحرين حسب ما يرويه شهود عيان ,انها مزريه ورهيبة وتشير الي جرائم شنيعة ووفقا لاحاديث البحرينيين فان الكثير من المساجد والحسينيات ومن ضمنها مسجد علي بن ابي طالب (ع) تم هدمها .
عصرايران - انتقد آيه الله ناصر مكارم الشيرازي احد مراجع الدين الكبار صمت منظمات حقوق الانسان ازاء جرائم النظامين السعودي والبحريني في البحرين.و قال آية الله مكارم الشيرازي خلال دروسه الحوزوية بمدينه قم المقدسة ,ان المنظمات التي توظفها امريكا للدفاع عن حقوق الانسان قد لزمت الصمت حيال الجرائم الكبيره والواسعه التي تقترف ضد الشعب البحريني المظلوم .

و قال هذا المرجع الديني، ان اوضاع البحرين حسب ما يرويه شهود عيان ,انها مزريه ورهيبة وتشير الي جرائم شنيعة ووفقا لاحاديث البحرينيين فان الكثير من المساجد والحسينيات ومن ضمنها مسجد علي بن ابي طالب (ع) تم هدمها .

وتابع ,وان مجموعات كبيرة تم تسريحهم عن العمل وان العوائل فقدت امنها وامانها والاوضاع تسير تحت هذه الضغوط من سيء الى اسوأ والجرحي يداوون في البيوت بدلا من المستشفيات لانهم معرضون لخطر الاعتقال .

و حذر آيه الله مكارم الشيرازي القائمين بهذه الاعمال الاجرامية ومن ضمنهم حكومتا البحرين والسعوديه قائلا,اعلموا بان هذه الممارسات المشينه والحاقدة ستكلفكم اثمانا باهضه بسبب سياستكم العدوانيه ضد العالم المسلمين و ان الجناة سيلقون قريبا جزاءهم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: