رمز الخبر: ۳۰۰۷۷
تأريخ النشر: 12:52 - 21 April 2011
عصرايران - ارنا - اكدت الجمهورية الاسلامية‌ الايرانية وجمهورية الصين الشعبية اليوم الخميس وفي ضوء التوقيع علي اتفاقية للتعاون الجمركي، علي ضرورة تبادل المعلومات والخبرات في مجال الشؤون الجمركية.
   
ووقع الاتفاقية عن الجانب الايراني، مساعد وزير الاقتصاد والمالية رئيس دائرة الجمارك الايرانية 'عباس معمار نجاد' وعن الجانب الصيني مساعد رئيس الجمارك 'سان يي بيائو' .

وتنص الاتفاقية علي تعاون ايران والصين في مجال الشؤون الجمركية ومراقبة الصادرات والواردات من الدول الاخري.

وقال رئيس الجمارك الايرانية للصحفيين بعد التوقيع علي وثيقة التعاون، ان جمهورية الصين الشعبية تعد من اهم واكبر شركاء ايران التجاريين.

واشار الي اهمية التوقيع علي اتفاقية التعاون الجمركي بين ايران والصين في تنظيم العلاقات بين البلدين واتاحة الارضية لتطوير النشاطات التجارية والاقتصادية بين البلدين.

وقال معمار نجاد ان تبادل المعلومات والخبرات يعتبر من اهم محاور اتفاقية التعاون الجمركي بين ايران والصين، ووثيقة التعاون بامكانها تطوير حجم العلاقات بين البلدين لترقي الي مستوي 100 مليار دولار.

من جانبه قال 'سان يي بيائو' مساعد الجمارك الصينية، في تصريح للصحفيين: نحن واثقون ان هذه الاتفاقية ستكون مهمة لتعزيز التعاون بين ايران والصين خاصة في المجال التجاري والاقتصادي.

واكد المسؤول الصيني علي توطيد العلاقات بين البلدين، وقال ان التوقيع علي وثيقة التعاون بين طهران وبكين بما فيها اتفاقية التعاون الجمركي تسرّع وتيرة دعم العلاقات التجارية‌ بينهما.
وبلغ حجم التبادل التجاري بين ايران والصين نحو 30 مليار دولار نهاية عام 2010 .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: