رمز الخبر: ۳۰۱۰۰
تأريخ النشر: 10:30 - 24 April 2011
عصرايران - وكالات  – اوردت وسائل إعلام ايرانية ان قوات الامن قتلت في محافظة كردستان غرب البلاد على الحدود مع العراق، أربعة «إرهابيين» في «جماعات دينية متطرفة»، اتهمتها بشنّ هجمات في الاقليم.

وورد في بيان لمديرية الأمن في محافظة كردستان: «بعد تنفيذ عناصر متطرفة مرتبطة بدول أجنبية وبالاستكبار العالمي، عمليات ارهابية، هاجمت قوات الأمن ليل الخميس، بمساعدة الشعب، وكر اختباء هذه العناصر الإرهابية ودمرته، وقتلت أربعة إرهابيين كما عثرت على أسلحة وعتاد ومتفجرات ووثائق داخلية للتنظيم المتطرف».

وقال ارج حسن زاده مساعد الحاكم العام للمحافظة ان «الارهابيين قُتلوا قرب سنندج» عاصمة المحافظة، موضحاً ان «السكان ابلغونا بأنهم يختبئون في القرية، ورفضوا دعواتنا اليهم للاستسلام».

واتهم هذه المجموعة بتنفيذ «هجمات ارهابية دامية» ضد رجال دين وضباط شرطة وحراس حدوديين، خلال السنتين الماضيتين، مؤكداً اعتقال ثلاثة من اعضائها اخيراً، لدى تحضيرهم اعتداءات لمناسبة زيارة الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد المحافظة الاربعاء الماضي.

وغالباً ما تشتبك قوات الامن في غرب ايران، مع مقاتلين من «حزب الحياة الحرة الكردي» (بيجاك)، وهو فرع لـ «حزب العمال الكردستاني» المحظور في تركيا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: