رمز الخبر: ۳۰۲۳۲
تأريخ النشر: 11:04 - 30 April 2011

حذر عالم دين إيراني بارز أمس الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد من مغبة المبالغة في تقدير قوته السياسية وعدم إطاعة المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي.

وقال نائب رئيس "مجلس الخبراء” الإيراني أحمد خاتمي، عضو "رابطة مدرسي الحوزة العلمية” في قم عاصمة إيران الدينية، خلال إلقائه خطبة صلاة الجمعة في مسجد جامعة طهران "يجب أن يعرف الرئيس (نجاد) أن تصويت الأغلبية لمصلحته لم يكن مطلقاً ولكن مشروطاً بالتزامه بأوامر القيادة العليا”. وأضاف "الدستور الذي يمثل قمة النظام (في إيران أوضح هيكل السلطة”.

ووفقا للدستور الإيراني، لدى خامنئي الكلمة الفصل في كل مسائل الدولة كما يمكنه الاعتراض على قرارات الرئيس في أمور حكومية معينة.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: