رمز الخبر: ۳۰۷۲۸
تأريخ النشر: 17:54 - 05 July 2011
عصر ایران - وکالات

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست استعداد بلاده لاستئناف المفاوضات ضمن نطاق مجموعة (5+1).

جاء ذلك ردًا على تصريحات مستشار الأمن القومي الأمريكي التي أعلن فيها استعداد بلاده للتفاوض مع طهران.

وقال في مؤتمر صحفي نقلت وقائعه وكالة مهر للأنباء اليوم الثلاثاء: إنه ردا على تلك التصريحات فإن إيران مستعدة دائما للتفاوض ضمن نطاق مجموعة (5+1) وعلى أساس البنود المتفق عليها بين الجانبين.

واعتبر أن الاعتراف الرسمي بحق بلاده في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية هو أفضل سبيل في هذا المجال لمواصلة التعاون.

ووصف العقوبات الأمريكية على إيران بأنها "غير منطقية وغير قانونية" مشيرا إلى أن العقوبات الأحادية ضد بلاده تعتبر خارجة عن نطاق القانون.

وردا على سؤال حول إبداء شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب رغبته في زيارة إيران، أعرب عن ترحيب بلاده بأي زيارة من شأنها أن تساهم في تقريب وجهات النظر بين المسئولين في إيران ومصر وتوطيد العلاقات بين شعبي البلدين.

وفيما يتعلق بتعيين مقرر خاص بحقوق الإنسان في إيران، انتقد مهمانبرست استخدام أمريكا للمنظمات الدولية كأداة لتحقيق مآرب سياسية.

وتسائل لماذا يقف المسئولون الأمريكيون أمام جرائم إسرائيل دون أن يقوموا بأي خطوة لإدانتها بينما نراهم يستهدفون أي بلد إذا اقتضت ذلك مصالحهم.

وقال " أمريكا هي المتهم الرئيسي في انتهاك حقوق الإنسان وليس لها الحق في إبداء وجهة نظرها في هذا الشأن".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: