رمز الخبر: ۳۰۷۹۶
تأريخ النشر: 12:06 - 31 July 2011
من جانبه عرض السفير الإيراني حسن دنائي فر مقترحاً يتضمن “توقيع اتفاقية بين العراق وإيران لتقاسم مياه الأنهر الحدودية لضمان حصة مناسبة للعراق”.
عصر ایران - وکالات - طالب النائب الأول لرئيس الجمهورية العراقية طارق الهاشمي إيران أمس بـ”سرعة إطلاق مياه الأنهار التي تم قطعها عن العراق”. فيما قدم السفير الإيراني لدى بغداد حسن دنائي فر مقترحاً لتوقيع اتفاقية لتقاسم مياه الأنهار الحدودية.

وقال الهاشمي إن "السياسة الخارجية العراقية لا تسمح لأي كان باستخدام الأراضي العراقية لزعزعة أمن واستقرار الدول المجاورة”، مطالباً الجانب الإيراني بـ”سرعة، إطلاق مياه الأنهار التي قطعتها عن العراق”.

من جانبه عرض السفير الإيراني حسن دنائي فر مقترحاً يتضمن "توقيع اتفاقية بين العراق وإيران لتقاسم مياه الأنهر الحدودية لضمان حصة مناسبة للعراق”.
 
ودعا نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، السبت، السفير الايراني في بغداد حسن دانائي إلى وقف قصف بلاده "غير المبرر" للأراضي العراقية، بحسب بيان لمكتب الهاشمي.

ونقل البيان الذي تلقت وكالة (أصوات العراق) نسخة منه عن الهاشمي قوله خلال لقائه دانائي "على ايران أن توقف قصفها غير المبرر للأراضي العراقية"، محذرا من أن "استمرار القصف الذي دفع بالمئات من سكان القرى الحدودية في كردستان الى الهجرة يضر بالعلاقات الثنائية".

وبسحب الهاشمي فإن السياسة الخارجية العراقية "لا تسمح لأي كان باستخدام الاراضي العراقية لزعزعة امن واستقرار الدول المجاورة، وهو موقف العراق الثابت، لكنها في نفس الوقت تنتظر من الدول المجاورة أن تفعل الشيء ذاته"، داعيا إيران إلى "إطلاق مياه نهر الوند وبقية الانهر الاخرى، والمباشرة بتوقيع اتفاقية لتقاسم مياه الانهر الحدودية لضمان حصة مناسبة للعراق".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: