رمز الخبر: ۳۰۸۰
وقال ان الراي العام العالمي يشهد باسى عميق وقلق بالغ وقوع احداث دامية وفظاعات ضد الانسانية على الساحة الفلسطينية تنقذها القوات الصهيونية.
عصر ايران – اعتبر رئيس البرلمان الايراني غلام على حداد عادل في رسائل وجهها الى رؤساء برلمانات دول العالم ، الهجمات الاسرائيلية الاخيرة على الاهالى العزل في قطاع عزه بانها جريمة ضد الانسانية ودعا المجتمع الدولي الى التدخل العاجل لوضع حد لهذه الجرائم وابادة النسل.

وقال رئيس البرلمان الايراني في رسائله ان الراي العام العالمي يشهد باسى عميق وقلق بالغ وقوع احداث دامية وفظاعات ضد الانسانية على الساحة الفلسطينية تنقذها القوات الصهيونية.

واعرب عن ثقته بان استمرار هذا الوضع الماساوي والمؤلم في اطار ابادة النسل وتكرار المآسي الانسانية الفظيعة سيهدد السلام والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط المتازمة اصلا وبل العالم اجمع.

ودعا ممثلي الشعوب في برلمانات دول العالم الى درك معاناة ومآسي شعب يتعرض للاضطهاد على يد نظام مجرم وان يشعروا بالمسؤولية الانسانية للاعراب عن تضامنهم مع هذا الشعب من خلال اتخاذ اجراءات جادة واساسية للحد من استمرار وتكرار هذه الماساة.

واكد رئيس البرلمان الايراني انه تاسيسا على ذلك فان الجمهورية الاسلامية الايرانية وانطلاقا من مبادئها وتطلعاتها الوطنية والانسانية والاسلامية بدات تحركا عاجلا على الصعيد الدولي وجهودا واسعة النطاق على الصعد المختلفة للدفاع عن الشعب الفلسطيني المحروم وتدعو جميع النواب في العالم الى اتخاذ خطوات عاجلة وفاعلة لحماية القيم العالمية النبيلة وبلوغ الاهداف والتطلعات الانسانية السامية والا يتوانوا عن بذل اي جهد من اجل وقف هجمات الكيان المحتل للقدس.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: