رمز الخبر: ۳۰۹۶۸
تأريخ النشر: 12:00 - 30 September 2011
قال قائد قوى الامن الداخلي في ايران العميد اسماعيل احمدي مقدم ان منظمة الشرطة الدولة (الانتربول) لا تبدي اهتماما مناسبا بخصوص ملاحقة واعتقال الارهابيين.

 واضاف العميد احمدي مقدم في تصريح لوكالة الانباء الايرانية ان الدول التي تتشدق بحقوق الانسان عليها ان توضح سبب منحها اللجوء للارهابيين خاصة اعضاء زمرة بيجاك وعدم تسليمهم للحكومة الايرانية.

وصرح بان اعضاء زمرة بيجاك وبعد اغتيال الرجال والنساء العزل، يلجأون فورا الى الدول الداعمة للارهاب، وهذه الدول تحمي هذه المجموعات الارهابية بدلا من معاقبتهم.

وقال قائد قوى الامن الداخلي انه رغم ذلك فان الاجهزة العسكرية مثل قوات الحرس الثوري وقوات الشرطة، وجهت ضربات قاصمة لهذه الزمرة الارهابية.

واضاف العميد احمدي مقدم ان عناصر زمرة بيجاك ينشطون ضد ايران في الدول الاجنبية، موضحا بان حكومة منطقة كردستان العراق كان لها تعاون طيب مع ايران بخصوص التصدي لهذه الزمرة.

واشار الى قيام قوات حرس الثورة الايراني بتطهير المناطق الحدودية من وجود هذه المجموعة الارهابية، معلنا عن استقرار قوات من خفر الحدود الايراني التابعة للشرطة في المناطق الحدودية خلال العام القادم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: