رمز الخبر: ۳۰۹۷۹
تأريخ النشر: 09:42 - 01 October 2011
واعرب عن سعادته لوجوده في العاصمة الايرانية طهران للمشاركة في هذا المؤتمر مضيفا "نحن كعرب وكمسلمين من أمنياتنا تحرير فلسطين والقدس الشريف ووجودنا في هذا المؤتمر خير دليل على حرصنا على اهمية هذه القضية".
عصر ایران - كونا - اكد رئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي حرص الكويت على دعم القضية الفلسطينية في كافة المحافل الاقليمية والدولية.

وقال الخرافي للصحافيين عقب وصوله الى العاصمة الايرانية یوم الجمعة للمشاركة في (المؤتمر الدولي الخامس لدعم الانتفاضة الفلسطينية) ان "مشاركتنا في المؤتمر تؤكد توجه وحرص دولة الكويت على دعم القضية الفلسطينية من خلال العمل في كل مجال سواء كان اسلاميا او دوليا لدعم هذه القضية خصوصا في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني".

واضاف "نحن على مفترق طرق بشأن المطالبة بالاعتراف بالدولة الفلسطينية ومثل هذا المؤتمر الذي يحضره الكثير من الدول الاسلامية والعالمية نأمل أن نتمكن من الحصول على الدعم الذي نحتاجه في هيئة الامم لكسب الاصوات اللازمة للاعتراف بفلسطين كعضو كامل في هذه الهيئة الدولية".

واعرب عن سعادته لوجوده في العاصمة الايرانية طهران للمشاركة في هذا المؤتمر مضيفا "نحن كعرب وكمسلمين من أمنياتنا تحرير فلسطين والقدس الشريف ووجودنا في هذا المؤتمر خير دليل على حرصنا على اهمية هذه القضية".

من جهة اخرى شدد الخرافي على ضرورة التواصل والحوار بين ايران والكويت قائلا "نحن في هذه الاوقات الحرجة بحاجة الى التواصل والحوار مع بعضنا البعض الآخر للتوصل الى نتائج ايجابية تخدم مصالح البلدين والمنطقة".

واعرب عن اعتقاده بانه "يمكننا من خلال الألفة والمحبة والحرص بين الطرفين ومن خلال العمل المشترك البناء ان نؤدي واجبنا لتطور وازدهار بلدينا".

ووجه الرئيس الخرافي شكره لايران حكومة وشعبا لاستضافة مثل هذا المؤتمر قائلا ان "دل هذا على شيء فهو يدل على حرص ايران الشقيقة والصديقة على دعم القضية الفلسطينية وابقاء هذه القضية حية في المحافل الدولية والتأكيد على حقوق الشعب الفلسطيني".
وتمنى الخرافي النجاح لهذا المؤتمر وان يخرج بتوصيات وقرارات تخدم القضية الفلسطينية.

من جانبه ثمن رئيس لجنة الصداقة الايرانية الكويتية في البرلمان الايراني النائب سيد مصطفى ذوالقدر الزيارة التي يقوم بها الرئيس الخرافي والوفد المرافق له لطهران للمشاركة في هذا المؤتمر.

ويرافق الخرافي في هذه الزيارة النواب خلف دميثير العنزي ومبارك الخرينج ويوسف الزلزلة والامين العام المساعد للشعبة البرلمانية توفيق سعود الوهيب ومدير ادارة المراسم والعلاقات العامة جمال خليفة الدغيشم ورئيس قسم علاقات رئيس مجلس الامة محمد الدويسان.

وكان في استقبال الخرافي والوفد المرافق له على ارض مطار مهرآباد الدولي بطهران بالاضافة الى سيد مصطفى ذوالقدر عدد من نواب مجلس الشورى الاسلامي الايراني وسفير دولة الكويت لدى ايران مجدي الظفيري ورئيس المكتب العسكري العقيد الركن حمد سليمان الكندري والمستشار طارق الفرج والملحق الدبلوماسي وليد المطوع.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: