رمز الخبر: ۳۱۰۴۶
تأريخ النشر: 13:31 - 16 October 2011
واشار بروجردي الى حركة "وال استريت" في اميركا ومزاعم السلطات الامريكية من انه يجب التعامل بسلمية مع الاحتجاجات الشعبية لكنها تعاملت باعنف الطرق مع حركة وال استريت وانتفاضة الشعب الامريكي.

عصر ايران – اعتبر رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني علاء الدين بروجردي ان الرئيس الامريكي باراك اوباما يواجه ازمة بسبب عدم تنفيذ وعوده الانتخابية قائلا ان التهم الارهابية الاخيرة التي وجهت ضد ايران لم تحظ بمشتر حتى في السوق العالمية لان من المضحك والمثير للسخرية ان تكون ايران بصدد اغتيال السفير السعودي الذي لا يحظى باي قيمة بالنسبة لايران.

وراى ان السبب الكامن وراء التهم التي اطلقها البيت الابيض ضد ايران، هو حرف انتباه الراي العام.

وقال علاء الدين بروجردي ان المحور الرئيسي لسلطة النظام الراسمالي وعلى راسه اميركا، يتمثل في استخدام الاعلام لادارة وبلورة الراي العام وبناء على ذلك لجات وسائل الاعلام التابعة للبيت الابيض الى رسم صورة مشوهة وغير حقيقية عن الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الراي العام الامريكي.

واشار بروجردي الى حركة "وال استريت" في اميركا ومزاعم السلطات الامريكية من انه يجب التعامل بسلمية مع الاحتجاجات الشعبية لكنها تعاملت باعنف الطرق مع حركة وال استريت وانتفاضة الشعب الامريكي.

واضاف ان الامريكيين لجاوا على نطاق واسع الى الاعلام والدعاية لوضع سيناريو مثير للسخرية من اجل اتخاذ سياسة معادية للجمهورية الاسلامية الايرانية، لكن وعلى الرغم من الدعاية الهائلة والاستعانة بقدرات وامكانات حلفائهم، لم يستطيعوا تمرير السيناريو الذي وضعوه ضد ايران وهذا يعد هزيمة اخرى لاميركا.

واكد ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية هي سياسة معروفة واننا معروفون في العالم كبلد يحارب الارهاب وكان ضحية الارهاب.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: