رمز الخبر: ۳۱۰۷۱
تأريخ النشر: 17:40 - 27 October 2011
وردا على ذلك قال الرئيس احمدي نجاد ان من الافضل ان نقوم باختبار سياسي. فبامكان الرئيس الامريكي والمستشارة الالمانية ورئيس الوزراء البريطاني والرئيس الفرنسي ان يسافروا معي وجنبا الى جنب الى اي مكان يتصورون ان الشعب هناك يدعمهم ويناصرهم، وان نمشي في الشوارع من دون حماية امنية ونتحدث الى الناس، وعندها سنرى عمليا وعلى ارض الواقع رؤى ومواقف الشعوب من قادة الدول.
عصر ايران – قدم الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في حوار اجراه معه مقدم قناة "سي ان ان" الامريكية فريد زكريا الذي ادعى بان توجه شعوب المنطقة نحو ايران قد تقلص، قدم اقتراحا ملفتا اعتبر فريد زكريا نفسه بان هذا الاقتراح الذي طرحه الرئيس الايراني يشكل "اختبارا سياسيا" بالنسبة للغرب.

وسأل فريد زكريا في مدونته، الرئيس الايراني بان توجه شعوب المنطقة نحو ايران قد تقلص في الربيع العربي، وحسب اخر استطلاع للراي، فان 14 بالمائة من شعوب الدول العربية فقط تدعم سياسات ايران في المنطقة.
وقال زكريا ان نتيجة اخر استطلاع للراي تشير الى ذلك وهذا لا يعبر عن رايه الشخصي.

وردا على ذلك قال الرئيس احمدي نجاد ان من الافضل ان نقوم باختبار سياسي. فبامكان الرئيس الامريكي والمستشارة الالمانية ورئيس الوزراء البريطاني والرئيس الفرنسي ان يسافروا معي وجنبا الى جنب الى اي مكان يتصورون ان الشعب هناك يدعمهم ويناصرهم، وان نمشي في الشوارع من دون حماية امنية ونتحدث الى الناس، وعندها سنرى عمليا وعلى ارض الواقع رؤى ومواقف الشعوب من قادة الدول.

واضاف الرئيس الايراني انه يمكن تجربة واختبار هذا الشئ في جميع الدول بدء من اوروغواي وصولا الى اليابان وبدء من اميركا وصولا الى اندونيسيا ومن الدول الاسكاندينافية الى الدول العربية. ليست هناك اي حاجة الى استطلاعات الراي. فان كان هؤلاء جاهزون فان بامكاننا الذهاب الى ابعد مناطق العالم وان نستطلع مباشرة اراء الناس. وعندها لن تكون هناك حاجة الى استطلاعات الراي، لان مواقف الشعوب ستتضح عمليا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: