رمز الخبر: ۳۱۱۲۰
تأريخ النشر: 10:46 - 14 November 2011

(رويترز) - قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الاحد ان المدى الذي وصل اليه البرنامج النووي الايراني لم يظهر في تقرير للامم المتحدة صدر في الاونة الاخيرة قال ان طهران عملت فيما يبدو على وضع تصميم لقنبلة ذرية.

ونقل مسؤول في مكتب نتنياهو عنه قوله أمام الوزراء في الحكومة "ايران أقرب مما يعتقد لامتلاك قنبلة (ذرية)."

وأضاف المسؤول نقلا عن نتنياهو "ما ورد (في تقرير الامم المتحدة) هي الاشياء التي يمكن اثباتها فحسب لكن هناك في الواقع أشياء كثيرة أخرى نراها."

ولم يحدد رئيس الوزراء الاسرائيلي ما هي المعلومات الاضافية لديه حول برنامج ايران النووي خلال نقاش حكومته حول تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة الذي صدر في الاسبوع الماضي.

وفي بداية الاجتماع كرر نتنياهو في تصريحات مذاعة دعوته للعالم "لوقف مسعى ايران للحصول على أسلحة نووية قبل فوات الاوان."

وتنفي ايران الاتهامات بتطوير أسلحة نووية وتقول انها تحتاج الى التكنولوجيا النووية لتوليد الكهرباء وغيرها من المشروعات السلمية. ووصفت تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنه "غير متوازن" و"تحركه دوافع سياسية".

وأثار التقرير تكنهات في وسائل الاعلام بأن الولايات المتحدة أو اسرائيل قد تقدم على عمل عسكري ضد ايران لتدمير برنامجها النووي.

وقالت الوكالة ان لديها معلومات "موثوق بها" بأن ايران شيدت حاوية ضخمة لاجراء تجارب هيدروديناميكية تعتبر "مؤشرا قويا على تطوير محتمل للاسلحة".

وتقول واشنطن واسرائيل ان كل الخيارات مطروحة على الطاولة لمنع طهران من تطوير قنبلة نووية.

ويعتقد على نطاق واسع ان اسرائيل وهي حليف استراتيجي وثيق للقوى الغربية هي القوة النووية الوحيدة في الشرق الاوسط منذ عقود. ولم تؤكد اسرائيل أو تنف ذلك في ظل سياسة غموض تهدف الى ردع الهجمات.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: