رمز الخبر: ۳۱۱۲۹
تأريخ النشر: 13:22 - 16 November 2011

(رويترز) - قال مسؤول إيراني رفيع يوم الثلاثاء إن موقف طهران من الحملة على المتظاهرين المطالبين بالديمقراطية في سوريا مختلف عن موقف تركيا التي انتقدت بشدة الحملة التي بدأت في مارس اذار وقتل فيها اكثر من 3500 شخص حسب تقديرات الامم المتحدة.

وقال المسؤول محمد جواد لاريجاني مستشار الزعيم الاعلى لإيران "خير سبيل هو ترك الشأن السوري للسوريين أنفسهم. ونحن نرفض التدخل الدولي في هذا الشأن."

واتهم الولايات المتحدة وبلدانا غربية اخرى بمساندة المعارضة في سوريا بالاسلحة وهو اتهام وجهته أيضا دمشق الى واشنطن وحلفائها.

ورفض لاريجاني الاتهامات السعودية بان ايران تحرض على الاضطرابات في البحرين وكرر نفي طهران للمزاعم الامريكية والسعودية الشهر الماضي بان طهران مسؤولة عن مؤامرة مزعومة لاغتيال سفير السعودية لدى واشنطن.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: