رمز الخبر: ۳۱۱۴۲
تأريخ النشر: 14:42 - 17 November 2011
عصر ایران - وکالات - وصف سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى دمشق محمد رضا شيبانی، الظروف التی تمر بها سوريا بانها حساسة، لافتا الى ان طهران تدرس بدقة التطورات الجارية فی هذا البلد.

وأضاف شيباني، في حديث صحفي بعد انتهاء مراسم حفل عيد الغدير التی أقيمت فی المستشارية الثقافية الايرانية بدمشق، ان محور المقاومة يشمل ايران وسوريا والمقاومة الفلسطينية واللبنانية والهدف من سعی الاعداء للتدخل فی شؤون سوريا الداخلية هو تدمير هذا المحور ولذلك نجد الاتهامات توجه الى إيران وتمارس الضغوط عليها، كما يوجهون الاتهامات الي سوريا ويضغطون عليها.

وشدد شيبانی، على ان سوريا تحتاج إلى اصلاحات جذرية ولذلك ندعم الاصلاحات فی هذا البلاد، مضيفا، ان الاصلاحات لا تتحقق بالضغوط الاجنبية.

واعتبر شيباني، ان إيجاد الاجواء المناسبة للحوار البناء هو الطريق الى تحقيق الاصلاح، مبديا استعداد طهران لوضع كل خبراتها السياسية فی تصرف سوريا من اجل ايجاد جو مناسب للحوار الفعال.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: