رمز الخبر: ۳۱۱۶۱
تأريخ النشر: 17:23 - 20 November 2011
أن العدو الصهيوني يريد في أن واحد أن يستدرج عطفاً دولياً من اجل ان يقف الامريكيون ودول العالم ضد ايران بشكل اقسي؛ كي تطمئن اسرائيل ويكونون بذلك قد أدوا خدمة لمصلحة العدو الاسرائيلي.

عصر ایران - وکالات - أكد مساعد الأمين العام لحزب الله الشيخ "نعيم قاسم" وقوف حزبه الي جنب الجمهورية الإسلامية الإيرانية بوجه اي تهديدات تستهدفها؛ مبيناً أن اسرائيل قادرة علي مهاجمة ايران.

وقال "قاسم" ان الاجتماع الاول للجنة المركزية للمجمع الدولي للصحوة الاسلامية الذي إنطلق يوم أمس بالعاصمة الايرانية طهران " إن التهديدات الصهيو أمريكية ضد الجمهورية الإسلامية تحاول أن تعالج مشكلة داخلية في الكيان الإسرائيلي وفي أمريكا".

و تابع مساعد الأمين العام لحزب الله اللبناني أن العدو الصهيوني يريد في أن واحد أن يستدرج عطفاً دولياً من اجل ان يقف الامريكيون ودول العالم ضد ايران بشكل اقسي؛ كي تطمئن اسرائيل ويكونون بذلك قد أدوا خدمة لمصلحة العدو الاسرائيلي.

و أردف قاسم قائلاً " إننا لا نعتبر هذه التهديدات جدية؛ بل هي في إطار التهويل ولا نعتبر أن اسرائيل قادرة علي مهاجمة الجمهورية الاسلامية".

و رداً علي سؤوال حول موقف حزب الله تجاه هذه االتهديدات قال قاسم " إننا ندين هذه التهديدات وسنكون دائما الي جنب الجمهورية الإسلامية بل الي جنب كل الشرفا الذين يقفون بوجه المشاريع الصهيونية".

و بينما حذر من مغبة مثل هذه التهديدات ضد اي من دول المنطقة قال الشيخ نعيم قاسم " إذا نفذت هذه التهديدات فأن الكرة سوف ستدحرج وستصل دولاً أخري في المنطقة".

و تجدر الإشارة‌ الي أن من بين المشاركين في الاجتماع الاول للجنة المركزية للمجمع الدولي للصحوة الاسلامية الذي إنطلق يوم أمس بالعاصمة الايرانية طهران مساعد الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم والامين العام للجهاد الاسلامي في فلسطين رمضان عبد الله شلح ورئيس الوزراء العراقي السابق ابراهيم الجعفري وآية الله عاصف محسني من افغانستان والامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله محمد علي تسخيري.

و يعكف المجتمعون خلال اجتماعهم الذي يستمر يومين على متابعة قرارات المؤتمر الدولي للصحوة الاسلامية الذي عقد في ايلول الماضي بحضور قائد الثورة الاسلامية بطهران، اضافة الی دراسة آخر تطورات الصحوة الاسلامية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: