رمز الخبر: ۳۱۱۶۵
تأريخ النشر: 16:24 - 22 November 2011
فيما يرى المتقدمون بطلب تاسيس حزب "التحرير" ان توجهات الحزب الشيعية وتضاده الفكري مع السلفيين، يشكل السبب الرئيسي لعدم اصدار الترخيص النهائي لتاسيسه.
عصر ايران – ذكر موقع "شيعة اونلاين" الالكتروني نقلا عن مصادر خبرية مصرية ان لجنة البت في الاحزاب السياسية المصرية برئاسة محمد ممتاز وكيل رئيس المحكمة العليا في مصر، لم تصدر ترخيصا نهائيا لتاسيس الحزب السياسي الشيعي "التحرير"، وعارضت اصدار هكذا ترخيص.

وحسب المصادر ذاتها فان اللجنة المذكورة احالت موضوع اصدار ترخيص لهذا الحزب المصري الى المحكمة الادارية العليا، للبت فيه.

واضافت ان اللجنة زعمت ان طلب تاسيس حزب "التحرير" قدم فقط من قبل الدكتور احمد راسم النفيس الى هذه اللجنة بينما لم يحضر الى اللجنة ، 36 من الاشخاص الذين كان النفيس ينوبهم، في الفترة المقررة، وبناء على ذلك لم يتم اصدار ترخيص لهذا الحزب.

وفي هذه الاثناء قال محمد عيد محجوب الامين العام للجنة الاحزاب السياسية المصرية ان اللجنة المذكورة، رفضت طلب تقدم به الدكتور احمد راسم النفيس لتاسيس حزب "التحرير".

وادعى بان سبب رفض طلب تاسيس حزب "التحرير" جاء بسبب عدم التقيد بالشروط القانونية لتاسيس الاحزاب بما فيها المادة السابعة من قانون الاحزاب المصري.

فيما يرى المتقدمون بطلب تاسيس حزب "التحرير" ان توجهات الحزب الشيعية وتضاده الفكري مع السلفيين، يشكل السبب الرئيسي لعدم اصدار الترخيص النهائي لتاسيسه.

وفي الوقت نفسه كان المتحدث باسم الحزب السلفي المصري قد زعم في وقت سابق في تصريحات معادية للشيعة بان حزب التحرير يحظى بدعم ايراني بسبب توجهاته الشيعية، الاتهام الذي رفضه مسؤولو حزب التحرير جملة وتفصيلا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: