رمز الخبر: ۳۱۲۰۶
تأريخ النشر: 12:07 - 08 December 2011

ا ف ب - صرح رئيس مجلس ادارة مدير عام المجموعة الفرنسية النفطية العملاقة توتال ابرز زبون للنفط الايراني الخام، الاربعاء ان فرض الاتحاد الاوروبي حظرا محتملا على النفط الايراني قد لا تكون له عواقب كبرى على ايران التي يباع نفطها بسرعة في الاسواق الاخرى.

وقال كريستوف دو مارجوري في مؤتمر صحافي اثناء المؤتمر العالمي للنفط في الدوحة :"بشكل عام، لا اعتقد ان الحظر سيكون له انعكاس كبير على ايران".

واضاف: "السوق تشهد امدادات جيدة اليوم، لا وجود لمشكلة عرض، السوق تجد النفط الخام بسهولة".

وتابع دو مارجوري ان :"مشكلة واحدة قد تطرح نفسها مؤقتا وهي الحاجة الى تكيف السوق مع مختلف نوعيات النفط.لكن هذه المشكلة تقنية .

وردا على سؤال حول الانعكاس على اوروبا، لم يدل رئيس اكبر شركة نفط فرنسية باي تعليق.

ويعمل الاتحاد الاوروبي الذي يريد معاقبة طهران بسبب برنامجها النووي السلمي  ، على فرض حظر على واردات النفط من ايران التي اشترى منها العام الماضي 18% من المجموع، وذهب الباقي الى اسيا خصوصا الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية.

ومن المتوقع ان يكون هناك انعكاس على الاسعار، لكن حجم فاعليته كوسيلة ضغط يخضع لبحث مستفيض.

واشترت توتال التي لم تعد تنتج النفط او الغاز في ايران، في العام 2010 ما مجموعه 45 مليون برميل من النفط من هذا البلد بقيمة تفوق 2,5 مليار يورو، اي حوالى 5% من الصادرات الايرانية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: