رمز الخبر: ۳۱۲۱۷
تأريخ النشر: 14:39 - 12 December 2011
(كونا) - نفت ايران الليلة بشدة اتهام واشنطن لها بمسؤولتها عن التفجيرات التي حدثت لسفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 ووصفت تلك الاتهامات بانها "خاوية ومفبركة".

ونسبت وكالة الانباء الايرانية الرسمية الى المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست قوله "ان هذه الاتهامات الخاوية والمفبركة هي احد السيناريوهات الاخرى المعدة من قبل الادارة الامريكية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية".

ودان المتحدث بشدة "اصدار محكمة فيدرالية في واشنطن قرارا بخصوص المزاعم الكاذبة لستة اشخاص ضد ايران وتوجيه الاتهام بالارتباط بالقاعدة وتفجير السفارة الامريكية في كينيا عام 1998".

ووجه الاتهام الى الادارة الامريكية بارتباطها ودعمها لتنظيم القاعدة قائلا "ان مقتل تسعة دبلوماسيين ايرانيين علي يد عناصر القاعدة في افغانستان عام 1998 يمثل سندا قويا لاحقية الجمهورية الاسلامية الايرانية في كشف مزاعم الادارة الامريكية".

وكانت محكمة فيدرالية امريكية اصدرت الاسبوع الماضي قرارا يحمل الحكومة الايرانية المسؤولة عن التفجيرات التي حدثت لسفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 بحسب صحيفة (واشنطن بوست) الامريكية يوم الخميس الماضي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: