رمز الخبر: ۳۱۴۷
واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وصلت بعد انتصار الثورة الاسلامية الى مرحلة من التطور، بحيث لم تعد القوى الكبرى المتغطرسة قادرة على التأثير على هذا القطاع من خلال فرض الحصار.
ءاكد وزير الصناعة والمناجم في الجمهورية الاسلامية الايرانية ان عهد فرض الحظر قد ولي دون رجعة، مشيرا الى ان قطاع الصناعة والمناجم في ايران حقق نسبة نمو 11.7 بالمائة.

وقال علي اكبر محرابيان في حوار اجرته معه وكالة مهر للانباء ان نسبة النمو في قطاع الصناعة والمناجم ستواصل تصاعدها في السنوات القادمة، مشيرا الى ان متوسط نسبة نمو قطاع الصناعة والمناجم في دول المنطقة يتراوح ما بين 5 و 6 بالمائة.

واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وصلت بعد انتصار الثورة الاسلامية الى مرحلة من التطور، بحيث لم تعد القوى الكبرى المتغطرسة قادرة على التأثير على هذا القطاع من خلال فرض الحصار.

ونوه محربيان ان قطاع الصناعة في ايران بمقدوره في الوقت الحاضر ان يلبي الكثير من الاحتياجات الاساسية لمختلف حقول الصناعة والمناجم في البلاد، مضيفا ان حوالي 3.5 مليون صناعي ومنجمي من الكوادر الايرانية الشابة والمتخصصة تعمل في قطاع الصناعة والمناجم الامر الذي يضمن مسيرة التطور في هذا القطاع.

ووصف وزير الصناعة ايران بانها ليست فقط بلد مستقطب للاستثمارات، وانما تحولت في الاونة الاخيرة الى بلد مستثمر، مشيرا الى استثمار الجمهورية الاسلامية الايرانية مئات الملايين من الدولارات في مختلف القارات بما فيها امريكا اللاتينية التي كانت تعد الفناء الخلفي للولايات المتحدة، واصبحت المنتوجات الايرانية تنافس المنتوجات الامريكية في تلك القارة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: