رمز الخبر: ۳۱۵۰۲
تأريخ النشر: 16:44 - 02 May 2012
و أكد استعداد الشركات الإیرانیة المتخصصة، لمساعدة لبنان والمساهمة فی بناء منشآت الكهرباء والمیاه التی یحتاج إلیها لبنان، مشددا علي أهمیة تبادل الزیارات لرجال الأعمال اللبنانیین والإیرانیین من أجل تسهیل التجارة وأعمال التنسیق والتعاون بین البلدین.
أعلن أعلن وزیر الطرق وبناء المدن فی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة علی نیكزاد عن إقامة معرض للمنتجات الإیرانیة فی العاصمة اللبنانیة بیروت قریبا، مؤكداً أن الحكومة الإیرانیة 'تعمل علي تحفیز رجال الأعمال الإیرانیین وتشجیعهم للمشاركة فی هذا المعرض'، داعیاً الحكومة اللبنانیة لتشجیع رجال الأعمال اللبنانیین علي إقامة معارض لهم فی إیران.

جاء ذلك فی كلمة ألقاها نیكزاد خلال افتتاح الاجتماع السابع للجنة الإیرانیة - اللبنانیة الاقتصادیة المشتركة فی بیروت أمس، برئاسته ورئاسة نظیره اللبنانی وزیر الاقتصاد و التجارة نقولا نحاس .

و أعرب الوزیر نیكزاد عن أمله فی أن تؤدی اجتماعات اللجنة الاقتصادیة المشتركة إلي 'المزید من العلاقات المتطورة بین لبنان و إیران'، لافتاً إلي أن العلاقات بین البلدین هی 'علاقات متجذرة علي مختلف المستویات'، ومشیراً إلي أن الجانبین الإیرانی واللبنانی سیعملان معاً علي الارتقاء بهذه العلاقات إلي المستوي المطلوب.

وقال نیكزاد: 'إن لبنان وإیران بلدان شقیقان ولهم عدو واحد هو إسرائیل، وهذا العدو المشترك ما زال یجری البرامج لإلحاق الأذي بالشعوب فی هذه المنطقة، وكما تعلمون فإن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة دانت المعاییر التی یعتمدها الغرب، ونحن نعتبر أن دقة هذه المرحلة التی نمر بها تستدعی المزید من بلورة الحركة الدبلوماسیة، كما أري لزاما علی أن أقول لمعالی الوزیر والموجودین هنا معنا إن الزیارة التی قام بها رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة محمود احمدی نجاد، وزیارة رئیس الحكومة اللبنانیة آنذاك سعد الدین الحریری إلي إیران، كان لهما أثر إیجابی وطیب، اذ تم التوقیع علي العدید من البروتوكولات والاتفاقیات'.

و أكد استعداد الشركات الإیرانیة المتخصصة، لمساعدة لبنان والمساهمة فی بناء منشآت الكهرباء والمیاه التی یحتاج إلیها لبنان، مشددا علي أهمیة تبادل الزیارات لرجال الأعمال اللبنانیین والإیرانیین من أجل تسهیل التجارة وأعمال التنسیق والتعاون بین البلدین.

و دعا نیكزاد إلي 'تعزیز التعاون المصرفی بما یتناسب مع حاجات البلدین، لأن تعزیز العلاقات التبادلیة والاقتصادیة هو هدف لنا جمیعا، وأنا علي ثقة بأن اللجنة العلیا التی ستجتمع غدا برئاسة رئیس مجلس الوزراء اللبنانی نجیب میقاتی والنائب الأول لرئیس الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، ستحقق ما نصبو إلیه جمیعا'. مشدداً علي أهمیة اجتماع اللجنة الإیرانیة اللبنانیة الاقتصادیة المشتركة 'لما له من ایجابیات علي صعید تعزیز العلاقات الاقتصادیة بین لبنان وإیران'.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: