رمز الخبر: ۳۱۵۶۳
تأريخ النشر: 15:30 - 17 May 2012
بدأ صباح الیوم الخمیس الملتقي الوطنی الاول 'الاقتصاد المقاوم' فی صالة الامام الخمینی (رض) الثقافیة بجامعة العلم والصناعة فی طهران وبرعایة امین المجلس الاعلي للامن القومی سعید جلیلی وحضور حشد من المعنیین.

ومن المقرر ان یشارك وزیر الصناعة والمناجم والتجارة 'مهدی غضنفری' ووزیر النفط 'رستم قاسمی' فی هذه المراسم.

وكان قائد الثورة الاسلامیة سماحة آیة الله العظمي السید علی الخامنئی قد اكد فی 7 ایلول -سبتمبر 2010 وخلال لقائه المئات من صناع فرص العمل من كافة انحاء البلاد، اكد علي ضرورة ایجاد 'الاقتصاد المقاوم' لمواجهة العقوبات.

واشار سماحته الي الحظر الذی تفرضه قوی الهیمنة ضد الشعب الایرانی وضغوطها الاقتصادیة، قائلا: ان مقاومة مثل هذه الضغوط تتطلب ایجاد اقتصاد حقیقی یقاوم الضغوط المذكورة وهذا هو المعني الحقیقی لخلق فرص العمل'.

واعتبر سماحة آیة الله الخامنئی الهدف النهائی لقوی الهیمنة من فرض العقوبات علي ایران هو عودة الهیمنة الشیطانیة علي غرار ما كان قبل الثورة وقال: ان اعداء الشعب یسعون الي تضییق الخناق علي الشعب من خلال الضغوط الاقتصادیة كی یعتبر الشعب هذه الضغوط بانها ناجمة عن اداء الحكومة وتنقطع العلاقة بین الحكومة والشعب لكنهم كما فی الاعوام ال30 الماضیة لم یعرفوا هذا الشعب وقد اخطاوا تماما فی حساباتهم.

واكد قائد الثورة الاسلامیة قائلا: لاشك ان الشعب والمسؤولین سیتخطون هذه العقوبات ویحبطونها كما فی العقود الثلاثة الماضیة وسیواصلون العمل والتقدم.

ویشارك فی ملتقي 'الاقتصاد المقاوم' الذی یعقد لیوم واحد مجموعة من الخبراء واساتذة الجامعات والحوزة العلمیة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: