رمز الخبر: ۳۱۶۸۲
تأريخ النشر: 16:25 - 20 June 2012

زار وفد إیرانی برئاسة رئیس 'هیئة الحج والعمرة' فی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة السید علی قاضی عسكر ، أمس مقر البطریركیة المارونیة فی بكركی (شمال لبنان) حیث التقي بطریرك الطائفة المارونیة بشارة الراعی و تناول معه عدد من القضایا ذات الاهتمام المشترك .

و أفاد تقریر لوكالة الجمهوریة الإسلامیة للأنباء – 'إرنا' من بیروت أن الجانبین بحثا فی خلال اللقاء العلاقات الإسلامیة - المسیحیة وسبل تعزیزها وتطرقا إلي التطورات فی المنطقة و الأحداث الدمویة الألیمة التی شهدتها بعض الدول العربیة .

وأعرب البطریرك الراعی عن أسفه الشدید لنزف الدم الحاصل فی دول المنطقة، وشدد علي ضرورة العمل علي تحسین العلاقات الإسلامیة – المسیحیة، معتبراً أن هذه المسؤولیة المهمة هی علي عاتق علماء الدین المسلمین والمسیحیین .

ورأي البطریرك الراعی أن من واجب علماء الدین المسلمین والمسیحیین التصدی للأفكار الهدامة وغیر الصحیحة التی یتم الترویج لها حول الإنسان والأدیان السماویة.

أما السید علی قاضی عسكر، فقد شدد علي القضایا المشتركة بین الإسلام والمسیحیة، وفی مقدمتها مساعدة ودعم الفقراء والمستضعفین والتمسك بالقیم الأخلاقیة وتقویة الأسس والروابط العائلیة.

وبعد اللقاء أوضح السفیر ركن آبادی فی تصریح للصحافیین 'أن الزیارة ركزت علي الوحدة الإسلامیة المسیحیة فی لبنان ودعم الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة و وقوفها إلي جانب كل اللبنانیین، والتأكید علي الوحدة الوطنیة والاستقرار واستمرار الحوار والوحدة علي الساحة الداخلیة فی لبنان بین كل المسلمین والمسیحیین'.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: