رمز الخبر: ۳۱۷۱
ويحوي طابع الشهيد مغنية صورة لهذا الشهيد على خلفية شعار حزب الله وهو ينظر الى راية حمراء مكتوب عليها "لا اله الا الله" وكذلك خارطة لبنان.
عصر ايران – جرت يوم الاثنين 10 اذار/مارس في طهران مراسم لتكريم اربعينية بطل المقاومة اللبنانية الشهيد عماد مغنية تم خلالها عرض مجموعة طوابع تحمل صورة الشهيد مغنية تكريما له. وجرت المراسم بحضور المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رحيم صفوي ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الايراني محمد سليماني وجمع من اسر شهداء حرب ال33 يوما في لبنان.

وفي المراسم تليت رسالة قائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي الخامنئي بمناسبة اصدار هذه الطوابع جاء فيها "ان اصدار طوابع تذكارية لهذا الشهيد الكبير يعد خطوة مناسبة. ان هذا الشهيد ومن خلال حياته الزاخرة بالجهاد نال مرتبة الشهادة الرفيعة وكرس درسا كبيرا للشباب الذين يعانون من ظلم المستكبرين الدوليين في اي نقطة من العالم. ان واجب الجميع يتمثل في الا يدعوا هذا الدرس المشرف يطويه النسيان".

وفي هذا المراسم القى المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيي رحيم صفوي كلمة قال فيها ان الشهيد مغنية كان من القادة الذين اختاروا درب الجهاد والمقاومة في مواجهة الكيان الصهيوني منذ شبابه.

واضاف ان الشهيد مغنية ليس اضطلع بدور في تاسيس حزب الله فحسب بل اظهر بسالته وحنكته في العشرات من العمليات الناجحة ضد اميركا واسرائيل.

واضاف ان الشهيد مغنية اضطلع بدور في قيادة حرب ال33 يوما بوصفه قائدا شجاعا ولذلك فقد بذل الكيان الصهيوني محاولات منذ سنوات لاغتياله.

واشار الى الجرائم الاسرائيلية وما يجري في غزة قائلا "يجب الاستغراب من بعض الدول العربية. نتمنى ان يقدم قادة بعض الدول العربيه على اغلاق السفارات الاسرائيلية ومقاطعة هذا الكيان سياسيا واقتصاديا".

كما اشار الى تصريحات الامين العام لحزب الله في مراسم تكريم الشهيد مغنية وقال "ان على الصهاينة ان ياخذوا كلام السيد حسن نصر الله على محمل الجد".

وعلى هامش المراسم ادلى وزير الاتصالات الايراني بتصريحات للصحفيين قال فيها انه سيتم تسجيل طابع الشهيد عماد مغنية في 30 متحفا في العالم.

واضاف ان هذا الطابع له اصدار دولي قائلا ان من المقرر ان يتم طباعة واصدار طابع الشهيد مغنية في عدة ملايين عدد ومن المقرر ان تم في الوقت الحاضر اصدار مليوني عدد منه.

كما القى مندوب حزب الله في طهران عبد الله صفي الدين كلمة قال فيها ان الشهيد عماد مغنية كان مهندس ومصمم تحرير الجنوب اللبناني عام 2000 واسطورة حرب لبنان لعام 2006 وان استشهاده هو وعد النصر.

وفي الجانب الايمن من هذا الطابع تشاهد العبارة التي قالها قائد الثورة الاسلامية بخصوص الشهيد مغنية وهي "رضوان الله عليه وعلى جميع مجاهدي طريق الحق".

ويحوي طابع الشهيد مغنية صورة لهذا الشهيد على خلفية شعار حزب الله وهو ينظر الى راية حمراء مكتوب عليها "لا اله الا الله" وكذلك خارطة لبنان اضافة الى وجود تصاميم من فن التذهيب الايراني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: