رمز الخبر: ۳۱۷۳
واكد ان الشعب الايراني بما يمتلك من وعي ديني وثوري يترصد بدقه جميع مخططات الاعداء.
قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي غلام علي حداد عادل بان الولايات المتحده سوف لن تصل الي مبتغاها في جعل مجلس الشوري الاسلامي تابعا لها .

واضاف حداد عادل في كلمه القاها مساء امس الاثنين في مسجد الرسول الاكرم (ص) في منطقه خاني آباد نو بطهران ان البيت الابيض اعلن بانه يتابع الانتخابات في ايران عن كثب مشيرا الي ان الامريكيين يريدون ان يعلموا بان‌اي من التيارات السياسيه سيحصل علي الاغلبيه في مجلس الشوري الاسلامي .

وقال بان قضايا ايران لا تخص الولايات المتحده .

واكد ان الشعب الايراني بما يمتلك من وعي ديني وثوري يترصد بدقه جميع مخططات الاعداء.

وشدد علي اهميه الدوره الثامنه لانتخابات مجلس الشوري الاسلامي التي ست‌جري يوم ‪ ۱۴‬اذار/ مارس الجاري مشيرا الي ان اجراء انتخابات جيده سيثبت قدره الثوره الاسلاميه وان الشعب الايراني سيرد علي الضغوط الموجهه اليه وقرار مجلس الامن الدولي الاخير والاهانه التي وجهتها الصحف الاوروبيه الي النبي الاكرم (ص) .

وشجب رئيس مجلس الشوري الاسلامي بشده ظاهره العداء مع‌الاسلام والاهانه التي توجهه بعض الصحف الاوروبيه الي المقدسات الاسلاميه وقال ينبغي لنا ان نظهر حبنا للنبي الاعظم (ص).

وصرح قائلا : كيف يمكن للاوروبيين الذين يتشدقون بحقوق الانسان ان يمسوا مشاعر ‪ ۱/۵‬مليار مسلم وذلك من خلال توجيه الاهانه الي النبي الاعظم (ص).

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: