رمز الخبر: ۳۱۹۰
وحذر حسيني اليوم الثلاثاء من التداعيات الوخيمه لهذا الاجراء وقال، ان مسووليه تصعيد الازمه والتوتر الناجم من هذا الاجراء سيقع علي عاتق الكيان الصهيوني واميركا.
ندد المتحدث باسم الخارجيه الايرانيه محمد علي حسيني بشده بقرار الكيان الغاصب للقدس ببناء مستوطنات صهيونيه جديده في الضفه الغربيه والقدس، واصفا هذا الاجراء بانه انتهاك صارخ للقوانين الدوليه ويكشف عن الطبيعه العدوانيه لهذا الكيان.

وحذر حسيني اليوم الثلاثاء من التداعيات الوخيمه لهذا الاجراء وقال، ان مسووليه تصعيد الازمه والتوتر الناجم من هذا الاجراء سيقع علي عاتق الكيان الصهيوني واميركا.

واشار المتحدث باسم الخارجيه الي التاريخ الطويل لتجاهل الغاصبين لحقوق اصحاب الارض البديهيه وقال، ان المحاولات الجديده للصهاينه الغاصبين تتعارض مع الشعارات المزيفه التي يطلقها قاده الكيان الصهيوني دعاه الحرب وتكشف عن اهدافهم الحقيقيه في الهيمنه وتوسيع رقعه الاراضي المحتله.

وناشد حسيني، المنظمات الاسلاميه والدوليه بالتصدي الجاد والحازم لمحاولات الكيان الصهيوني في بناء مستوطنات جديده واتخاذ آليات مناسبه لمنع هذه توجهات هذا الكيان التعسفيه والوقحه.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: