رمز الخبر: ۳۱۹۲۴
تأريخ النشر: 12:54 - 05 September 2012
ا ف ب  - صرح قائد القوات البحرية لحراس الثورة الاسلامية الثلاثاء ان ايران هي القوة الوحيدة القادرة على حماية الخليج الفارسي الغني بالنفط، معتبرا ان وجود الاميركيين في المنطقة يسبب عدم استقرار.

ونقل الموقع الالكتروني لمكتب محافظ بوشهر حيث جرى احتفال الاحد، قال الادميرال علي فدوي ان "القوة الوحيدة التي بامكانها تقديم الامن للمنطقة هي الجمهورية الاسلامية في ايران والعالم بدأ يتقبل هذا الموضوع وان بشكل بطيء".

وتندد ايران باستمرار بانتشار "القوات الاجنبية" في الخليج الفارسي خاصة تلك المتعلقة بالولايات المتحدة.

ومع ذلك يؤكد القادة الايرانيون ان على "بلدان المنطقة" ضمان الامن بشكل مشترك.

وتأتي تصريحات فدوي قبل مناورات عسكرية ستجريها الولايات المتحدة قرب الخليج الفارسي بين 16 و27 ايلول/سبتمبر بمشاركة عشرين بلدا.

وستختبر المناورات القدرات على ازالة الالغام من الخليج الفارسي ، وهو تكتيك تخشى الولايات المتحدة ان تستخدمه ايران لاعاقة الملاحة لناقلات النفط في مضيق هرمز.

واكد مسؤول عمليات القوات البحرية في حرس الثورة الايرانية الاربعاء ان الولايات المتحدة "عاجزة" عن نزع الالغام من الخليج الفارسي في حال اندلاع نزاع.

وصرح الجنرال محمود فهيمي مساعد قائد القوات البحرية لدى الباسدران "الاميركيون يتكلمون كثيرا (...) لكن لا شك لدينا على الاطلاق انهم سيكونون عاجزين عن تنفيذ عملية ازالة الغام كما ينبغي" من مضيق هرمز.

واعلن البنتاغون الثلاثاء ان الولايات المتحدة وحوالى 20 بلدا اخر سيجرون في ايلول/سبتمبر مناورات مهمة لازالة الالغام قرب الخليج الفارسي ترمي الى "ضمان حرية الملاحة في المياه الدولية في الشرق الاوسط".

وكانت ايران هددت باغلاق المضيق في حال منعتها العقوبات من تصدير نفطها او اذا ما تعرضت لهجمات جوية تستهدف منشآتها النووية.

وهددت واشنطن بان اي محاولة لاغلاق المضيق من قبل طهران سيتم النظر اليها وكانها تجاوز للخطوط الحمر ما يستدعي تدخلا عسكريا اميركيا.

ويعتبر وجود حاملتي طائرات اميركيتين في مياه الخليج الفارسي او على مقربة منه، اضافة الى ثالثة في طريقها الى المنطقة، استعراضا بحريا غير معتاد للقوة من قبل الولايات المتحدة في الخليج الفارسي.

وتستضيف بعض الدول العربية في الخليج الفارسي قواعد عسكرية اميركية وخاصة الكويت والبحرين التي يوجد فيها مقر القيادة للاسطول الخامس الاميركي وقطر حيث مقر القيادة المركزية للقوات الاميركية.

وقال فدوي ايضا ان "وجود الاميركيين يسبب عدم الاستقرار في الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان".

واضاف ان "الاميركيين يعيشون وهم القوة لكن قوة الجمهورية الاسلامية مستمدة من قوة الله الازلية التي لا مثيل لها".

وتعتبر القوات البحرية للحرس الثوري الذراع البحرية التي تهتم بالدفاع عن المياه الاقليمية لايران في الخليج الفارسي وتضم عشرين الف جندي، فيما قوات البحرية الايرانية العادية تنتشر في المحيط الهندي وما بعده.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: