رمز الخبر: ۳۱۹۶۰
تأريخ النشر: 15:54 - 13 September 2012

آكد القائم باعمال السفارة الايرانية في كندا ان ثمة مجموعة من الاسباب السياسية وراءاغلاق السفارة الايرانية في كندا.

وافادت وكالة مهر للانباء ان القائم باعمال سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في كندا كامبيز شيخ حسني قلل لدي وصوله الي  طهران من اهمية اغلاق كندا للسفارة الايرانية قائلا: ان العلاقات الحميمة التي تجمع الكيان الصهيوني وكند،ا كذلك الانعقاد الناجح لقمة دول عدم الانحياز في طهران يعتبران سببان رئيسيان أديا الى قيام كندا باغلاق السفارة الايرانية.

واضاف شيخ حسيني: ان كبار المسؤولين في الحكومة الكندية اكدوا مرارا ان كندا تعتبر الدولة الصديقة لاسرائيل، كذلك اكدوا دعمهم غير المحدود للكيان الصهيوني.

وقال القائم باعمال السفارة الايرانية: ان الحكومة الكندية قامت باغلاق السفارة الايرانية بدون وجود أي سبب مقتع  ،حيث ان المحللين الكنديين آكدوا على انه لايوجد اي سبب مقتع جراء قيام كندا باغلاق السفارة الايرانية لان كافة الاجراءات والاعمال التي كانت تقوم بها السفارة الايرانية هناك كانت مطابقة للمعاهدات والقوانيين والاعراف الدولية، ولم يثبت حتى الان أي مخالفة  من قبل السفارة الايرانية لا بالقوانيين الدولية ولا المحلية المتعلقة بكندا ، لذلك فان اغلاق السفارة الايرانية يعد امرا سياسيا ناتجا عن الضغوطات الدولية التي تهدف الي عزل ايران واقصائها عن المحافل الدولية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: