رمز الخبر: ۳۱۹۷۷
تأريخ النشر: 10:16 - 21 September 2012

اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تمر حاليا بمرحلة ترسيخ العلم والتقنية، لذلك يجب الصمود امام ازمات هذه المرحلة.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء بأن فريدون عباسي قال اليوم الخميس على هامش مراسم احياء ذكرى شهداء ومضحي وزارة جهاد الزراعة: لقد ادت المقاومة والوحدة والتعاطف ابان حقبة الدفاع المقدس، الى الحفاظ على وحدة التراب الايراني، كما حصل الاستقرار السياسي من خلال تواجد الشعب في الساحة ومشاركته في مختلف الانتخابات منذ بداية الثورة.

وصرح انه بعد صيانة وحدة التراب الايراني في حقبة الدفاع المقدس، والاستقرار السياسي، فإن ايران تمر حاليا في مرحلة الترسيخ العلمي والتقني.

وتابع عباسي: ان الاتحاد والتعاطف والادارة وسيادة الفكر العلمي والنزعة الدينية هي من المواضيع التي يجب الاهتمام بها من قبل المسؤولين وافراد الشعب في إطار الترسيخ العلمي.

واوضح ان ايران هي الدولة الوحيدة الذي يقف امام الاستكبار وتطرح آراءها بكل حزم، وان هذه نعمة اننا نتمكن من بيان استراتيجياتنا في الاوساط الدولية، في حين ان الكثير من الدول ورغم رغبتها ببيان مطالبها، الا انها لا تستند على هويتها الوطنية، وتخشى من بيان القضايا في الاوساط الدولية.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية في الظروف الراهنة قوة هامة في العالم، حيث تسعى من اجل ان تتحرر الدول الاخرى، ومن اهداف ايران الاسلامية تحرر دول عدم الانحياز وبالتالي تشكيل قطب على الساحة الدولية.

وتطرق عباسي الى الانجازات النووية في البلاد بما فيها تدشين مجمع مفاعلات الوقود وقد تم تحقيق بعض الصادرات في هذا المجال، وكذلك انشاء مفاعلات حوضية داخل البلاد والدول الاخرى.
ولفت الى ان مفاعل الماء الثقيل قيد الانجاز، وسيتم تدشينه بعد الانتهاء من الاختبارات والتحقق من إمكانية تكرارها.

وشدد على ان حرب القوى الكبرى ضد ايران ليست فقط بسبب الطاقة النووية، وانما تستهدف هذه القوى جميع العلوم والتخصصات، لأنها تعلم ان ايران قد حققت تقدما في مجال العلوم والتقنيات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: