رمز الخبر: ۳۲۰۸۹
تأريخ النشر: 18:28 - 07 November 2012
ارنا- وصل رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الرئیس الحالی لحركة عدم الانحیاز محمود احمدی نجاد الی جزیرة بالی الاندونیسیة للمشاركة في منتدي بالي الخامس للدیمقراطیة، المقرر عقده یومي '8 و 9' من شهر تشرین الثانی /نوفمبر الجاري.

وكان فی استقبال الرئیس احمدی نجاد والوفد المرافق له فی مطار بالی، وزیر التربیة والتعلیم الاندونیسی وكذلك السفیر الایرانی فی جاكرتا.

ومن المقرر ان یلقی رئیس الجمهوریة، كلمة فی منتدی بالی للدیمقراطیة الذی یحضره لاول مرة، كما سیجتمع ببعض قادة وكبار مسؤولی الدول المشاركة فی الاجتماع.

مشاركة الجمهوریة الاسلامیة وعلی اعلی المستویات فی منتدی بالی الخامس للدیمقراطیة تؤكد التزام ایران وشعورها بالمسوؤلیة تجاه تعزیز ودعم الدیمقراطیة والسلام فی المنطقة والعالم.

وشاركت الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی منتدی بالی للدیمقراطیة فی دوراته السابقة علی مستوی وزیر الخارجیة.

یشار إلي أن رئاسة المنتدي لعام 2012، مشتركة بین كل من رئیسة وزراء أسترالیا جولیا جیلارد، والرئیس الإندونیسي سوسیلو بامبانج یودویونو، ورئیس كوریا الجنوبیة لي میونج باك.

ومن المقرر أن تشارك أكثر من 50 دولة من منطقة آسیا والمحیط الهادئ في هذا المنتدي، وذلك لمناقشة مبادئ تعزیز الدیمقراطیة، وتبادل أحدث التطورات الدیمقراطیة في بلادهم.

یذكر أن الرئیس الإندونیسي، هو الذي أسس منتدي بالي للدیمقراطیة، في محاولة لتعزیز الدیمقراطیة، في دول منطقة آسیا والمحیط الهادئ، من خلال الجمع بین كبار السیاسیین والوفود الرسمیة، ومراقبین من منظمات المجتمع المدني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: