رمز الخبر: ۳۲۱۰۳
تأريخ النشر: 13:41 - 14 November 2012
وکالات - كشفت إيران، أمس، النقاب عن نظم صاروخية ومدفعية جديدة، وذلك في اليوم الثاني من مناورات عسكرية واسعة النطاق، تأتي في سياق الرد على التهديدات الإسرائيلية والأميركية ضد الجمهورية الإسلامية، في وقت ذكرت وكالة الطاقة الدولية، في أحدث تقاريرها حول السوق النفطية، أن إنتاج النفط الإيراني زاد في تشرين الأول الماضي، بعد سبعة أشهر من التراجع نتيجة عقوبات غربية، مشيرة إلى ان الصادرات انتعشت بقوة بفضل شراء الصين وكوريا الجنوبية المزيد من الخام. 

وواصلت القوات المسلحة الإيرانية تدريباتها، في إطار مناورات «المدافعين عن سماء الولاية - 4»، التي تجري على مساحة شاسعة من الأراضي في النصف الشرقي للبلاد.

وقال قائد مقر خاتم الأنبياء للدفاع الجوي العميد فرزاد إسماعيلي إنه تم إسدال الستار خلال المناورات على ثلاثة أنظمة صاروخية محلية الصنع من طراز «يا زهراء ـ 3» و«قادر» و«صافات».

وأشار إسماعيلي إلى أن منظومة «قادر» تتمتع بقابلية النقل والاستقرار السريع لإطلاق الصواريخ، من دون الحاجة إلي إنزال المنصة.
وأضاف ان منظومة «يا زهراء ـ 3» بإمكانها إطلاق صواريخ قصيرة المدى، وهي تعد ذراعاً دفاعياً، وتحظى بقابلية الاستقرار في النقاط المختلفة والظروف الجوية المتغيرة.

ولفت إلى أن منظومة «صافات» تتميز بدقتها البالغة في الحركة وإطلاق النار باتجاه الأهداف.
من جهة ثانية، ذكرت وكالة الطاقة الدولية ان إنتاج النفط الإيراني زاد في تشرين الأول الماضي، بعد سبعة أشهر من التراجع نتيجة عقوبات غربية، مشيرة إلى أن الصادرات الإيرانية انتعشت بقوة بفضل شراء الصين وكوريا الجنوبية المزيد من الخام.
وقالت وكالة الطاقة إن انتاج النفط الإيراني ارتفع نحو 70 ألف برميل يوميا إلى 2,7 مليون برميل يوميا في تشرين الأول، بينما قفزت الصادرات الإيرانية إلى 1,3 مليون برميل يومياً، من مليون برميل يوميا في الشهرين السابقين.

ويمكن لزيادة الصادرات أن تكون قد درت 900 مليون دولار إضافية على إيران الشهر الماضي بناء على سعر بيع نفطها البالغ 100 دولار للبرميل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: