رمز الخبر: ۳۲۱۱۹
تأريخ النشر: 12:20 - 19 November 2012
ادان رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام جرائم الكيان الصهيوني في غزة , داعيا الدول الاسلامية والمنظمات الدولية الى عدم السماح بالاضطهاد والظلم في ظل الصمت الخياني.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية هاشمي رفسنجاني اصدر بيانا حول العدوان الصهيوني على قطاع غزة قال فيها : ان الممارسات الوحشية التي يقوم الصهاينة المغتصبون في الاراضي المحتلة ضد سكان غزة المظلومين والنساء والاطفال العزل , هي مخططات معدة سلفا لادعياء الدفاع عن حقوق الانسان الذين يعتبرون انفسهم سادة الارض والزمن بالاعتماد على القوى العالمية وخاصة امريكا.

واشار الى ان الصهاينة الذين اغتصبوا منذ اكثر من 60 عاما ابسط حقوق البشرية , وسفكوا دماء الشعب الفلسطيني , يتشدقون بوقاحة عن السلام والاستقرار في الشرق الاوسط.

واكد رفسنجاني ان على حماة الكيان الصهيوني اللقيط ان يدركوا ان المقاومة الفلسيني وسكان غزة المظلومين لن يقفوا متفرجين ازاء اعتداءات الكيان النغتصب للقدس كما في المرات السابقة , وسيعملون من خلال بطولاتهم على زعزعة امن الصهاينة الجبناء.

واعرب عن ثقته بان الشعوب المتحررة من قيود الاستكبار في دول شمال افريقيا والشرق الاوسط لن تسمح بصمت حكام الدول الاسلامية حيال جرائم اسرائيل ضد الشعب الفلسطيني العزيز.

ودعا رئيس مجمع تشخيص صملحة النظام , الضمائر الحرة في مختلف ارجاء العالم والدول الاسلامية والمنظمات الدولية الى عدم السماح بوقوع المذابح من خلال تكرار الصمت الخياني , وان يفهموا اسرائيل الغاصبة ان احجار السجيل وطيور الابابيل ستلاحق جيشها المدجج بالسلاح حتى ولو كانوا في بروج مشيدة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: