رمز الخبر: ۳۲۱۳۲
تأريخ النشر: 10:33 - 27 November 2012
قال مساعد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة العميد مسعود جزائري ان دقات ناقوس نهاية حياة الكيان الاسرائيلي بدأت تقرع الاسماع "ومما لاشك فيه ان داعمي الكيان والحكومات العربية الرجعية ستغرق مع الكيان في الوحل" . 

واشار جزائري الى الهزيمة النكراء التي مني بها الكيان الصهيوني في حرب الايام الثمانية وعدوانه على غزة وقال ، ان مايسمى بالقبة الحديدية قد تصدعت بعد نفوذ الطائرة الاستطلاعية التي ارسلها حزب الله الى عمق الاراضي المحتلة حيث ثبت عدم فاعليتها وانهيارها امام صواريخ المقاومة الاسلامية. 

واضاف ان هذه الحرب اثارت التساؤلات حيال منظومة الصواريخ الصهيونية المضادة فضلا عن ان المستوطنات الصهيونية اصبحت تواجه تهديدات جادة بحيث ان قادة الكيان الصهيوني سيفقدون الشعور بالامن لفترة طويلة. 

واعتبر رضوخ الكيان الصهيوني لشروط حماس حيال وقف اطلاق النار بمثابة انتصار كبير للمقاومة الاسلامية في فلسطين وهزيمة نكراء ومذلة للصهاينة . 

وتابع : ان المقاومة الاسلامية استطاعت في المعركة الاخيرة فرض جانبا من مطالبها الشرعية على الكيان الصهيوني واثبتت من خلال استعراض قدراتها الدفاعية والهجومية ان الصهاينة المحتلين لايمكنهم التشدق بان لهم اليد الطولى على الصعيد العسكري في الشرق الاوسط . 

واعتبر المنجزات التي حققتها حرب الايام الثمانية صنعت موازنة جديدة لصالح المقاومة الاسلامية ماشكل منعطفا في تاريخ جهاد الشعب الفلسطيني في مواجهة المحتلين وتوجه التحذيرات للصهانية بان اتخاذ اي خطوة عسكرية ضد البلدان الاسلامية يفرض عليهم كلفة باهضة الثمن. 

واوضح ، لو ان الحكومات العربية الحليفة لاميركا كانت قد تخلت ولو قليلا عن دعم الصهاينة لحدثت انفراجة في القضية الفلسطينية منذ اعوام . 

ودعا هذه الحكومات الى السماح بايصال المساعدات التي ترسلها البلدان الاخرى الى الشعب الفلسطيني في غزة ان لم يقدموا بانفسهم الدعم المباشر .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: