رمز الخبر: ۳۲۱۴۰
تأريخ النشر: 10:15 - 02 December 2012
- قالت الشرطة الايرانية يوم السبت ان رئيس وحدة شرطة الانترنت بطهران عزل من منصبه بسبب وفاة مدون ايراني اثناء احتجازه مما ادى إلى موجة من الادانات الدولية وأثار دعوات ايرانية لاجراء تحقيق رسمي.

والقي القبض على ستار بهيشتي -المدون الذي يبلغ من العمر 35 عاما وكان ينتقد الحكومة- في 30 اكتوبر تشرين الاول بعد تلقيه تهديدات بالقتل وتوفي بعد ايام بعد ان شكا من تعرضه للتعذيب.

وقال بيان نشر على الموقع الرسمي للشرطة الايرانية يوم السبت إن قائد وحدة الانترنت بشرطة طهران عزل بسبب "أوجه الفشل والقصور في الاشراف بكفاءة على افراد تحت ادارته."

وقالت قناة تلفزيون برس الايرانية الناطقة بالانجليزية ووكالة انباء مهر شبه الرسمية ان القائد المعزول هو محمد حسن شكريان.

وقال البرلمان الايراني الشهر الماضي انه شكل لجنة لدراسة القضية وقالت مؤسسة القضاء انها ستتعامل "بسرعة وحسم" مع المسؤولين.

وقال مهدي داوجاري النائب الايراني في البرلمان ان وحدة شرطة الانترنت احتجزت بهيشتي بشكل غير قانوني ودون امر من المحكمة.

والقت السلطات الايرانية القبض على سبعة اشخاص للاشتباه في تورطهم في قتله وقال مسؤول قضائي ان فحص الطب الشرعي كشف عن وجود كدمات في خمس مناطق في جسده.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: